الكناني: أرحب بالعروض المقدمة للاعبين وهذا هو الفارق بين الصعيد وبحري (حوار)

الكناني: أرحب بالعروض المقدمة للاعبين وهذا هو الفارق بين الصعيد وبحري (حوار) ياسر الكناني

عاد ياسر الكناني من جديد، لتدريب الفريق الأول لكرة القدم  بنادي الألومنيوم، خلفًا لأشرف عرب، والذي حل بمنصب المدرب العام، وذلك لقيادة الفريق خلال منافسات المجموعة الأولى “صعيد” بدوري القسم الثاني.

ياسر الكناني

جاءت عودة الكناني عقب استقالته من تدريب المنصورة، أحد أندية المجموعة الثالثة “بحري”، ويعكف الكناني مع الجهاز الفني الحالي، على بناء فريق قادر على المنافسة مستغلاً فترة توقف مباريات الدوري.

وأعد “استاد ولاد البلد” الحوار التالي مع “الكناني”، متحدثًا عن الألومنيوم، وانتقال إسلام جابر، لاعب الفريق، للنادي الأهلي، وصالح صالح لنادي حرس الحدود.

أول ودية للألومنيوم

بدأ الكناني حديثه بأن الفريق خاض أولى ودياته أمام شبان قنا، مساء الثلاثاء،  بغرض مشاهدة الصفقات الجديدة واللاعبين الذين لم تتح لهم الفرصة المشاركة بمباريات الدوري، لأسباب فنية أو الإصابات.

وأوضح أن مباراة الفريق مع الشبان كانت جيدة وأن الفريق يضم لاعبين مميزين، مشيرًا إلى أن ملعب المباراة له طبيعة معينة ليكون احتكاكًا رسميًا واستعدادًا لمباراة الفريق المقبلة أمام النصر للتعدين، ضمن منافسات الدوري.

الفارق بين مجموعة “بحري” و”الصعيد”

أوضح ياسر أن كل مجموعة من مجموعات القسم الثاني تختلف عن نظيرتها كليًا، قائلاً: “دربت المنصورة 6 سنوات، ودربت أيضًا الألومنيوم خلال فترتين، فمجموعة الصعيد تتميز بالحماس والالتحامات، أما بمجموعة بحري فتتميز بملاعب كبيرة فنجد أنها تعتمد على الفنيات بشكل كبير”.

وأضاف: “يتميز الصعيد بتربة خصبة من اللاعبين المميزين، وموجودين بجميع الأندية وبأداء مشرف مع فرقهم، وقت تدريبي بنادي المنصورة دائمًا استشهد بأبناء الصعيد وأنهم كنز يمكن الاستفادة منه بشكل كبير”.

وناشد الكناني من خلال “استاد ولاد البلد” المسؤولين بضرورة الاهتمام بملاعب الصعيد والبنية الأساسية بها، وذلك لأن الصعيد مظلوم وأبنائه أيضًا مظلومين في الملاعب وغرف الملابس، وأيضًا المسافات بعيدة بين الأندية عكس مجموعات “بحري” أقصى مسافة تكون ساعتين أو ثلاثة على الأكثر.

انتقالات الألومنيوم

تحدث المدير الفني للألومنيوم عن فترة الانتقالات، بأن لها سلبيات بسبب تشتت اللاعبين ووجود حالة من عدم التركيز لوجود عروض كثيرة من السماسرة والوكلاء.

واستطرد بأن “هناك تدعيمات في يناير ولكن إذا كان هناك إضافة من اللاعب للفريق فسنضمه، أما حال حدوث العكس فلن نتعاقد معه ونتكتفي بالعناصر الحالية الموجودة بالفريق”.

وقال إن الفريق دعم خلال الانتقالات الشتوية بضم أحمد سمير، لاعب كفر الشيخ، إعارة حتى نهاية الموسم، وسينضم أيضًا لاعبين ناشئين من حرس الحدود”.

مدافع الألومنيوم مطلوب بالحرس

وتحدث مدرب الألومنيوم عن العروض المقدمة للاعبي الفريق الأول، وأبرزهم صالح صالح، ظهير أيسر الفريق للانضمام لنادي حرس الحدود، قائلاً: “لا أقف أمام أي لاعب يأتي له عرض من أندية الدوري الممتاز، خاصة وأن الفرصة قد لا تكرر مرة أخرى”.

وتابع: “حال رفضنا لعرض اللاعب وقمنا بالإصرار على وجوده داخل الفريق يبدأ مستوى اللاعب في الهبوط، ويأخذ فترة كبيرة حتى يستطيع للعودة لمستواه الأساسي مرة أخرى، لذلك لن أقف أمام أي لاعب يأتي له عرض يليق باسم نادي الألومنيوم”.

اقرأ أيضًا..حرس الحدود يفاوض الألومنيوم لضم مدافع الفريق

إسلام جابر وانتقاله للأهلي

أما عن صفقة إسلام جابر وانتقاله للنادي الأهلي، قال مدرب الألومنيوم: “انتقال اللاعب للمارد الأحمر لم ينتهي بعد، ولكنه على وشك الانتهاء”.

وتابع: “إسلام من اللاعبين المهمين والمؤثرين بالألومنيوم، وتعويضه سيكون صعبًا خلال الفترة الحالية، ولكن جاري البحث عن لاعب يكون بإمكانيات معينة يسد مكان إسلام حال رحيله، وهناك اتجاه آخر وهو التعويض من خلال لاعبي الفريق الحالي بتغير مراكز اللاعبين، وإكمال الموسم باللاعبين الموجودين”.

للمزيد.. تفاصيل انتقال إسلام جابر للأهلي وحدوث مشكلة تهدد بعدم إتمام الصفقة

 

الوسوم