لحل أزمة الفريق.. وقفة احتجاجية لجماهير مالية كفر الزيات

لحل أزمة الفريق.. وقفة احتجاجية لجماهير مالية كفر الزيات مالية كفر الزيات والسكة الحديد -تصوير: ميرنا علي

خرجت جماهير مالية كفر الزيات عن صمتها لتتجه لمقر الشباب والرياضة، لتنظم وقفة احتجاجية للمطالبة بحل أزمة الفريق وإنقاذه من اتجاه الشركة لتجميد النشاط الرياضي، وذلك قبل انطلاق الموسم الجديد من منافسات دوري القسم الثاني.

وذهبت مجموعة من جماهير مالية كفر الزيات لمقر وزارة الشباب والرياضة بالقاهرة، من أجل المطالبة بحل أزمة الفريق وإنقاذه من تصرفات رئيس الشركة واتجاهه لتجميد النشاط الرياضي، بعدما نجح الفريق في الصعود للقسم الثاني، على حد زعم الجماهير.

 جماهير مالية كفر الزيات

وتواصل “استاد ولاد البلد” مع طارق تيتو، أحد جماهير الفريق، من أجل معرفة التفاصيل، وقال إن الجماهير توجهت لوزارة الشباب والرياضة لتصعيد الموضوع للوزير أشرف صبحي للتوصل لإنقاذ الفريق.

وأضاف أن هناك اتجاه لدى رئيس شركة مالية كفر الزيات علي البنا، لتجميد النشاط الرياضي، الأمر أثار غضب الجماهير العاشقة لكرة القدم وكانت دائمًا خلف الفريق، ما جعلهم يطالبون الجهات الأمنية والشباب والرياضة بسرعة التدخل وإنقاذ مالية كفر الزيات من هذا الوضع.

وأشار إلى أنه تم عرض حلول كثيرة من جانب جلال أبو عوف، رئيس النادي لحل الأزمة، وكان من ضمن هذه الحلول تقديم أوراق أكثر من مستثمر من أجل التدخل وحل الأزمة المالية للنادي، لكن تم رفض جميع هذه الحلول من جانب رئيس الشركة.

وأتم طارق تيتو حديثه بأنه يطالب المسؤولين بسرعة التدخل وحل أزمة الفريق قبل بداية الموسم، مشيرًا إلى أن المالية ما زال لم يبدأ فترة الإعداد حتى الآن. 

مالية كفر الزيات

ولم يحدد الفريق الصاعد حديثًا لدوري القسم الثاني بعد موعد فترة الإعداد الخاصة به، رغم إعلان معظم فرق مجموعته عن فترة الإعداد الخاصة بهم وخوض مباريات ودية استعدادًا للموسم الجديد.

وتواجه الفريق مشاكل كثيرة أبرزها تأخير المستحقات المالية للاعبين، والتي تشمل مكافآت الفوز بدوري القسم الثالث، إضافة لمكافأة الصعود للقسم الثاني، بجانب انتهاء عقود معظم لاعبى الفريق.

ونجح فريق مالية كفر الزيات، في الصعود للقسم الثاني، بعد غياب أربعة مواسم، وذلك بعدما تصدر جدول ترتيب مجموعة الدلتا والقاهرة بالترقي ليشارك بالمجموعة الثالثة “بحري”.

استقالة رئيس النادي

تقدم جلال أبو عوف رئيس نادي مالية كفر الزيات باستقالته من منصبه إلى مديرية الشباب والرياضة، وذلك قبل بداية الموسم الجديد من منافسات دوري القسم الثاني للمجموعة الثالثة بحري.

وأرجع أبو عوف أسباب الاستقالة التي تقدم بها للشباب والرياضة، إلى رفض إدارة الشركة متمثلة في رئاسة المجلس، الصرف على النشاط الرياضي رغم صعود الفريق الأول لدوري القسم الثاني، إضافة لرفضهم للحلول البديلة من استثمار رياضي أو حق انتفاع، وذلك طبًقا للشروط القانونية.

 

اقرأ أيضًا:

استقالة رئيس المالية: الفريق محكوم عليه بالفشل والهبوط

الوسوم