واقعة غريبة في اختبارات الناشئين لنادي سموحة في بني سويف

واقعة غريبة في اختبارات الناشئين لنادي سموحة في بني سويف اختبارات سموحة ببني سويف تصوير جابر عرفه

شهدت اختبارات الناشئين لنادي سموحة، التي أقيمت بمحافظة بني سويف، على ملعب استاد بني سويف، بهدف البحث عن المواهب في كرة القدم واقعة غريبة.

فمع بداية الاختبارات، ذهب أحد أولياء الأمور إلى رضا البلتاجي، رئيس قطاع الناشئين بنادي سموحة، المشرف على الاختبارات، وتحدث معه قائلًا إن ابنه متقدم لخوض اختبارات سموحة، ولكنه قبطي، فرد عليه البلتاجي” أن كرة القدم لا تفرق بين مسلم أو قبطي، بالعكس فكرة القدم هي التي تجمع بين جميع الأديان والشعوب”.

واستكمل رئيس قطاع الناشئين بنادي سموحة، أن مهارة وإمكانيات اللاعب الناشئ هي الفيصل في الحكم على مستواه، بصرف النظر عن أيه حسابات أخرى، وأن هدف النادي فقط البحث عن الموهبة مردفًا أن هاني رمزي، نجم الأهلى السابق، كان من أبرز اللاعبين في جيله ولم يغيب عن صفوف المنتخب حتى اعتزاله اللعب.

وكان 2000 لاعب تقدموا لاختبارات نادي سموحة التي أقيمت في بني سويف استعدادًا للموسم الجديد.

اقرأ أيضًا:

بني سويف يستعجل رد أسوان على عرض شراء ظهيره الأيسر

 

الوسوم