“مياه البحيرة”.. منظومة نجاح متكاملة أدت لتحقيق نصف الحلم

“مياه البحيرة”.. منظومة نجاح متكاملة أدت لتحقيق نصف الحلم مياه البحيرة ـ أرشيفية

نجح فريق مياه البحيرة في الوصول إلى دورة الترقي المؤهلة للقسم الثاني، في إنجاز يحسب لمنظومة نجاح متكاملة على قلب رجل واحد من أجل تحقيق الحلم المنشود والعودة مرة أخرى إلى القسم الثاني، ليكون ممثل البحيرة الثاني بعد نادي دمنهور.

ويخطو الفريق البحراوي بخطوات ثابتة من بداية الموسم، إذ أنهى الدور الأول في الصدارة، ثم خطف غزل كفر الدوار المركز الأول منه في بعض الأسابيع، ولكن سرعان ما تم ترتيب الأوراق سريعا والعودة إلى القمة.

القيادة الفنية

في منتصف الموسم الماضي، استقر مجلس إدارة نادي مياه البحيرة، علي السيد يونس، ليتولى القيادة الفنية للفريق، خلفًا لعبدالرازق حسن، ويعاون يونس، هاني المصري، مدرب عام، ووليد الصابري، مدرب مساعد، ومحمد صلاح، مدرب حراس مرمى، وإبراهيم الجندي، مدير الكرة، واستمر يونس وجهازه مع الفريق لنهاية الموسم.
وقبل بداية الموسم الجديد استعد الفريق جيدًا، وتم التعاقد مع الصفقات التي يحتاجها، استعدادًا لتحقيق حلم الصعود، استمر يونس مع الفريق حتى الجولة السابعة عشر، وقدم استقالته بعد عدم استقرار النتائج بعض الشئ وتراجع الفريق إلى الوصافة.

السيد يونس_ من المركز الإعلامي
السيد يونس
مرحلة جديدة

اتفق مجلس الإدارة برئاسة محمد عقدة مع إكرامي عبدالعزيز، ليتولى القيادة الفنية، ونجح في العودة مرة أخرى إلى المسار الصحيح، حيث فاز في 6 مباريات وتعادل في مبارتين، وكان الفوز بثلاثية في أخر جولة على غزل كفر الدوار المنافس المباشر هو تأكيد التأهل لدورة الترقي.

مياه البحيرة_ المركز الإعلامي
إكرامي عبد العزيز
إدارة واعية

ومن عناصر النجاح أيضا محمد صديق نائب رئيس النادي والمشرف العام على الكرة، الذي ذلل كل الصعاب للفريق من التعاقد مع صفقات جديدة وحل الأزمات والمساندة الدائمة للجهاز الفني مع باقي أعضاء مجلس الإدارة، كل ذلك المجهود تكلل بالنجاح في النهاية بالوصول إلى الترقي، والاستعدادا جيدا للعودة للقسم الثاني.

محمد صديق_ من المركز الإعلامي
محمد صديق
موسم مثالي

أثبت فريق مياه البحيرة نفسه بقوة هذا الموسم، إذ خسر في مباراة وحيدة من فريق رشيد في أربعة وعشرين مباراة، ويعتبر أقوى دفاع في المجموعة، بعد تلقي شباكه 17 هدفا فقط، وذلك بفضل يوسف رحومة حارس المرمى المتألق وخط الدفاع بالكامل.

الكومي مدرب حراس المرمى مع حراس الفريق_ من المركز الإعلامي
الكومي مدرب حراس المرمى مع حراس الفريق
أراء حول التأهل

يقول محمد عبدالعال، المدير الفني لفريق شباب المعمورة، أنه توقع تأهل مياه البحيرة من بداية الموسم، لأنه فريق محترم، ويتوفر له كل الإمكانيات من مجلس الإدارة، بمعنى أن كل مقومات النجاح متاحه لتحقيق الصعود.

محمد عبد العال_ من المدرب
محمد عبد العال

ويضيف مصطفى فؤاد، المدير الفني لفريق إسكندرية للبترول، “أكثر فريق يستحق الصعود هو مياه البحيرة، من توفر الماديات، واللاعبين الجيدين، لديهم إمكانيات الصعود، وهدف لتحقيقه من أول دقيقة في الدوري حتى أخر دقيقة”.

ويكمل “تعرضوا لبعض التذبذب في النتائج، جعل فريق غزل كفر الدوار يتصدر، بالإضافة إلى رشيد وبدر، ولكن على استحياء، يقتربوا من الصدارة، ولكن كان من الممكن حسم الصعود قبل نهاية الدوري بأكثر من جولة، لأن الفريق يمتلك لاعبين متميزين مثل مالك صقر ومحمد مناع، ووليد رجب”. ويتم كلامه قائلا: إن دوري القسم الثالث، جميع الفرق فيه تتنافس بدون إمكانيات، أما الفريق الذي يتوفر لديه بعض الإمكانيات من السهل أن تنافس بقوة، وأتوقع أن مياه البحيرة سيكون في القسم الثاني.

مصطفى فؤاد المدير الفني للإسكندرية للبترول_ من المدرب
مصطفى فؤاد المدير الفني للإسكندرية للبترول

الجميع في الفريق البحراوي متفق على أن الحلم لم يكتمل بعد، ويجب غلق صفحة التأهل، كأن شئ لم يحدث، والتركيز فقط في النصف الثاني من المنافسة وهو دورة الترقي التي تضم فرق جيدة، مثل بيلا ممثل كفر الشيخ، والحرية ممثل مطروح، وشبان بدواي ودكرنس ممثلا الدقهلية.

طالع:

القسم الثالث: بثلاثية في كفر الدوار.. مياه البحيرة رسميًا إلى الترقي (صور)

الوسوم