“معسكرات ومباريات ودية”.. خطة الفيوم للإعداد للموسم الجديد

“معسكرات ومباريات ودية”.. خطة الفيوم للإعداد للموسم الجديد استعدادات فريق الفيوم لدوري القسم الثاني

مع اقتراب موعد بدء الموسم الجديد، وقرب موعد بدء دوري القسم الثاني، تتصارع وتتسارع أندية وفرق القسم الثاني بمختلف أنحاء الجمهورية، من البدء في الاستعدادات، من أجل الجهازية التامة تمهيدًا لبدء الموسم بشكل مستقر وقوي، ومن بين هذه الأندية نادي محافظة الفيوم، الذي يلعب بالقسم الثاني بمجموعة الصعيد.

“استاد ولاد البلد”، يرصد كيفية استعدادات الفيوم للموسم المقبل، وخطة الإعداد الخاصة بالفريق الكروي بداية من بدء التدريبات وحتى ختام التدريبات والجهازية التامة في السطور التالية:

بداية الاستعداد

في البداية بدأ نادي محافظة الفيوم فترة الإعداد للموسم الجديد متأخرًا، حيث بدأ منتصف يوليو الماضي، تحت قيادة فنية لمجدي طلبة، المدير الفني السابق، لكن سرعان ما توترت الأجواء مع البداية، خاصة بعد مرور 12 يومًا فقط من بدء التدريبات، ورحل مجدي طلبة، وتوقفت التدريبات والاستعدادات، لكنها عادت من جديد بداية أغسطس تحت قيادة فنية جديدة لحسين عبد اللطيف، الذي تولى المهمة خلفًا لمجدي طلبة.

التجمع الأول

عقب رحيل مجدي طلبة، وتولى حسين عبد اللطيف، الإدارة الفنية، اجتمع باللاعبين في تجمع أول له مع الفريق، ويعتبر هو التجمع الأول الفعلي، خاصة بعد رحيل المدرب السابق، اتفق خلاله حسين عبد اللطيف، مع اللاعبين، على ضرورة التركيز مستقبلًا في كل التعليمات وكل التدريبات والتجمعات، واستكشف بعض مراكز اللاعبين من خلال المناقشة معهم.

بدء الاستعدادات الفعلية

يقول خالد محمود، المدير الإداري للفيوم، لـ”استاد ولاد البلد”، إنه نادي الفيوم بدأ التدريبات الفعلية بداية من السبت 3 أغسطس الجاري، خاصة وأن حسين عبد اللطيف كان يستشكف اللاعبين ومراكزهم خلال أول يومين تولي فيهما القيادة الفنية.

اختيارات اللاعبين واختباراتهم

من جانبه يقول مجدي الشربيني، مدير التسويق بنادي الفيوم، لـ “استاد ولاد البلد”، إنه بناء على رغبة علي مسعود، رئيس نادي الفيوم، وموافقة حسين عبد اللطيف، المدير الفني، تعاقد الفريق حتى الآن مع 4 لاعبين، هم: محمد محمود، جناح المقاولون العرب 97، وعمرو الفيومي، مهاجم الجونة السابق، و أحمد عويس قمحة، لاعب جولدي، وأحمد حسن، لاعب الألومنيوم، وجاري التعاقد مع لاعبين جدد، حيث يتفاوض النادي مع 9 لاعبين، سيتم ضمهم عقب اختبار المدير الفني لهم.

ويؤكد حسين عبد اللطيف، المدير الفني للفريق، لـ”استاد ولاد البلد”، أن هناك العديد من الاحتياجات في أكثر من مركز للفريق، أهمها مركز حراسة المرمى، والظهير الأيمن والخط الدفاعي، وأيضًا مركز وسط الملعب، ومركز رأس الحربة، ما يعني أن اختيارات عبد اللطيف الفترة الحالية في هذه المراكز بشكل كبير.

معسكرات داخلية وخارجية

يقول خالد محمود، المدير الإداري للفيوم، لـ”استاد ولاد البلد”، إنه إلى الآن لم يتم تحديد موعد المعسكرات سواء داخلية في المحافظة أو خارحية في محافظة أخرى، خاصة بعد رحيل مجدي طلبة.

ويوضح محمود، أن مجدي طلبة قبل رحيله، كان مستقرًا على إقامة معسكر مغلق في أحد المدن الساحلية، لكن بعد رحيله تم إلغاء المعسكر، ومع قدوم حسين عبد اللطيف، بدأ باختيار اللاعبين، ورغب أيضًا في إقامة معسكر مغلق لكن لم يتم تحديد أية تفاصيل عنه حتى الآن.

ويشير المدير الإداري، إلى أن الفيوم يخوض 3 معسكرات على مستوى الاستعدادات بشكل سنوي، واحدًا في أحد المدن الساحلية، وينزل في أحد الفنادق القريبة من الملاعب الفرعية، وأخر في منتجع الأسيوطي سبورت، ومعسكر داخلي، يكون في فندق بانوراما على ضفاف بيحيرة قارون، أو فندق سياحة وفنادق، ليكون قريبا من ملعب استاد الفيوم.

التدريبات البدنية وخطة الاستعدادات الفنية

يقول حسين عبد اللطيف، المدير الفني، إنه يبدأ الاستعدادات هذه الفترة بتدعيم لاعبين جدد لتكتمل قائمة الفريق، بعده يركز في بداية الأمر على التدريبات البدنية من خلال  تقسيمات وجدول يسير عليه اللاعبين فترة طويلة، حيث يؤكد أنه سيقسم اليوم الواحد على فترتين بدنيًا، واحدًا في استاد الفيوم، والآخر في أحد مراكز اللياقة البدنية بالفيوم، بعده يتم البدء في الاستعداد الفني والخططي.

المباريات الودية

ويؤكد خالد محمود، المدير الإداري، أن الفريق يرحب بأي فريق في اللقاءات الودية، لكن الفترة الحالية يؤجل الجهاز الفني المباريات الودية، لحين الانتهاء من اختيارات ودعم الفريق بلاعبين جدد، بعدها يتم التركيز على المباريات الودية، وأغلب الفرق تكون من القاهرة، والفيوم في الأقسام الثاني والثالث، وان الفريق يخوض من 5 إلى 7 مباريات ودية في فترة الإعداد.

الفيوم

ونادي محافظة الفيوم، هو النادي الوحيد الممثل لمحافظة الفيوم في القسم الثاني، ويعد هو النادي الشعبي الأم للمحافظة، ونافس نادي الفيوم على الهبوط بالقسم الثاني بمجموعة الصعيد، الموسم المنقضي، وظل الصراع على البقاء مستمرًا حتى الجولة الأخيرة، مع نادي النصر للتعدين، والذي هبط رسميًا إلى القسم الثالث، ونجح الفيوم في البقاء بالقسم الثاني وتفادي خطر الهبوط، ويتولى القيادة الفنية للنادي حسين عبد اللطيف،خلفًا لمجدي طلبة، كما يرأس النادي المحاسب علي مسعود.

اقرأ أيضًا

التفاصيل كاملة| كواليس رحيل مجدي طلبة عن الفيوم

ننشر تشكيل الجهاز الفني للفيوم كاملًا

رئيس نادي الفيوم: أبقينا على اللاعبين المرفوضين من طلبة لعرضهم على المدرب الجديد

رسميًا.. الفيوم ينهي تعاقده مع مجدي طلبة

الوسوم