ولاد البلد

مدرب المنيا: الخروج من الكبوة والمربع الذهبي هدفنا ومستمر لنهاية الموسم

مدرب المنيا: الخروج من الكبوة والمربع الذهبي هدفنا ومستمر لنهاية الموسم طارق السكران، المدير الفني للمنيا

على غير المعتاد، ظهر الفريق الأول لكرة القدم بنادي المنيا دون المستوى هذا الموسم بدوري القسم الثاني، وأصبح مهددًا بالهبوط، مما جعل مجلس الإدارة برئاسة المهندس عاطف عبد الجابر، يستعين بأحد أبناء النادي للخروج من كبوته والعودة لمكانته الطبيعية وهو طارق السكران.

يحتل المنيا المركز التاسع بمجموعة الصعيد برصيد 15نقطة، وذلك عقب الجولة الثالثة عشر، لذلك أجرى “استاد ولاد البلد”، الحوار التالي مع طارق السكران، المدير الفني الجديد للمنيا، للتعرف على خطته للخروج من الأزمة الحالية، وهدفه مع المنيا الفترة المقبلة.

ما هى ظروف تعيينك كمدير فني للمنيا مرتين في هذا الموسم؟

في المرة الأولى توليت القيادة الفنية للمنيا، عقب رحيل سمير كمونة، وذلك خلال مباراة واحدة وكانت أمام بترول أسيوط، وحققنا الفوز بهدف نظيف، وبعدها تعاقد المجلس مع طارق السيد، وتوليت معه منصب المدرب العام حتى مباراة الألومنيوم بالجولة الثالثة عشر التي خسرها الفريق بهدفين دون رد، ورحل بعدها طارق السيد.

وعقب رحيل طارق السيد، تمسك مجلس إدارة نادي المنيا بوجودي في منصب المدير الفني حتى نهاية الموسم، وهذه ظروف تولي منصب المدير الفني للمنيا للمرة الثانية هذا الموسم.

لماذا وصل المنيا إلى هذا الوضع بالموسم الحالي؟

المنيا يمر بكبوة كبيرة هذا الموسم، وذلك بسبب أمور كثيرة أدت إلى ذلك منها، أن فترة الإعداد كانت ضعيفة، واللاعبين لم يصلوا إلى فورمة المباريات، ولا إلى المعدل البدني المطلوب، بالإضافة إلى هناك تراجع في مستوى بعض اللاعبين، وهذا التراجع أستمر حتى بداية الدور الثاني، وأعمل حاليًا على الخروج من هذخ الكبوة، وسنخرج منها قريبًا.

ما هى خطتك لإعادة المنيا لمكانته الطبيعية؟

منذ أن توليت المهمة الفنية للفريق، وأعمل جاهدًا على العامل النفسي للاعبين، ثم الارتقاء بالعامل البدني، واخيرًا العمل على الجانب الفني واللعب على المرمى، وزيادة المعدل التهديفي خلال المباريات.

وقد قمنا بتدعيم صفوف الفريق بثلاثة صفقات خلال فترة الانتقالات الشتوية، وهم محمد صادق، مهاجم بني سويف، ومحمود المنشاوي، مدافع منتخب السويس، وأحمد أشرف مهاجم اتحاد الشرطة، وهم من اللاعبين المميزين، وسيكون لهم دور كبير مع الفريق الفترة المقبلة.

هل تتولى المهمة بشكل مؤقت لحين التعاقد مع مدير فني أم مستمر لنهاية الموسم؟

نادي المنيا بيتي، وأنا تحت أمره في أي وقت، ولن أتخلى عنه في محنته أو أزماته، ومستمر في قيادة الفريق حتى نهاية الموسم، ومع نهاية الموسم سيكون المنيا في مكانته الطبيعية وسط الكبار، لأن لكل جواد كبوة، والمنيا نادٍ له تاريخ كبير.

المنيا يخوض مواجهات صعبة مع بداية الدور الثاني للقسم الثاني وخسر مباراتين متتاليين فكيف تري مواجهة بني سويف المقبلة؟

مباراة بني سويف لها أكثر من هدف، بالفوز بها يجعل الفريق يخرج من كبوته ومن الحالة الإنهزامية، ويجعل الفريق يعود لمكانته الطبيعية، بالإضافة إلي أن الفوز على بني سويف سيكون رد على خسارة المنيا بالدور الأول.

ما هو هدفك مع المنيا البقاء أم التمسك بالمنافسة؟

هدفي مع المنيا حاليًا هو الوصول للمربع الذهبي للمجموعة، والتأهل للمشاركة بدوري المحترفين حال تطبيقه بالموسم المقبل، ولكن مسألة المنافسة على الصعود للدوري الممتاز أصبح صعب جدًا، ولكن ليس مستحيلًا.

من هو طارق السكران؟

طارق أحمد عثمان علي، وشهرته طارق السكران، من مواليد 20 نوفمبر 1966 في محافظة المنيا.

لعب في صفوف الناشئين بنادي الزمالك، ثم لعب للعديد من الأندية بالدوري الممتاز منها المنيا وأسوان، وبلدية المحلة والمريخ البورسعيدي، ولعب للألومنيوم بالقسم الثاني.

وعمل مديرًا فنيًا للعديد من الأندية مثل ناصر ملوي، وملوي، والمنيا، وديروط، وبترول أسيوط،  والقوي السعودي.

الوسوم