كيف تستفيد الأندية من فترة الانتقالات الشتوية؟.. الرياضيون يجيبون

كيف تستفيد الأندية من فترة الانتقالات الشتوية؟.. الرياضيون يجيبون الاولمبي والرجاء تصوير مصطفى حسن

انتهى الدور الأول من دوري القسم الثاني، وتتجه الأنظار الآن إلى الانتقالات الشتوية والتدعيمات التي يحتاجها كل نادي لمواصلة المشوار في الدور الثاني، والوصول إلى الطموح الذي يرضي جماهيره، ويجيب الخبراء في مجال الرياضية عن كيفية استغلال فترة الانتقالات على أكمل وجه؛ ليحقق كل نادي الاستفادة الكبرى.

آراء الرياضيون

قال رضا عبد السلام المدير الفني لنادي الريان السعودي: “على كل نادي أن يستغل فترة الانتقالات الشتوية لتدعيم المراكز التي بها قصور من بعض اللاعبين نتيجة هبوط المستوى الفني والبدني أو نتيجة إصابة، ويتم اختيار الصفقات من الجهاز الفني في المقام الأول، أو من لجنة فنية بالنادي”.

وأضاف “عبد السلام”: “من المفترض انعقاد جلسة بين الإدارة والجهاز ولجنة التعاقدات لاختيار وتحديد المراكز التي تحتاج لتدعيم، وهذا أمر يحدده الجهاز الفني ويترتب عليه موافقة الإدارة حسب إمكانياتها المادية، وحسب هدف النادي، هل البقاء أو المنافسة، والاختيار يكون على أسس فلا يصح التعاقد مع لاعب جالس على الدكة مهما كان اسمه، وعند الاختيار يجب أن يكون لاعبًا مميزًا ويشارك بشكل أساسي مع فريقه”.

رضا عبد السلام المدير الفني للريان السعودي

رضا عبد السلام المدير الفني لنادي الريان السعودي
الانتقالات الشتوية

بدوره، قال محمد كاريكا المدير الفني لفريق دمنهور مواليد 2002: إن “اختار الصفقات يكون حسب رؤيته؛ لأن أغلب الأندية لا يوجد بها لجنة كرة مسئولة عن التعاقدات، وفي الغالب تتكون تلك اللجنة من المدير الفني للفريق، وعضو مجلس إدارة مفوض من المجلس، ومتطوع رياضي من أعضاء النادي له خبرة في مجال كرة القدم، بالإضافة إلى مدير الكرة بالفريق الأول ومدير تعاقدات النادي”.

وأضاف “كاريكا”: “أولا الكارثة أن ما يحدث في أغلب الفرق هو التغيير المستمر للمدربين، وبذلك من يختار الصفقات في بداية الموسم معرض أن يرحل ويأتي مدرب جديد غير مقتنع باللاعبين المتواجدين، ويجب أن تحدث ثورة وتواجد وجوه جديدة، وعمل خطة من أول يوم وطرح خطط بديلة للأزمات التي ستواجه الفريق خلال الموسم”.

وأتم: “لا أقول نتابع الأندية التي تصعد في أوروبا، ولكن نتابع الأندية التي تصعد في مصر، سنجد أن هناك خطة محددة على قدر الإمكانيات المتاحة، وليس على قدر طموح المدير الفني أو اللاعبين”.

محمد كاريكا المدير الفني لناشئين دمنهور 2002
محمد كاريكا المدير الفني لناشئين دمنهور 2002
الإمكانيات المادية

وقال مصطفى فؤاد المدير الفني لفريق الإسكندرية للبترول: “الإمكانيات المادية هي التي تحدد كل شيء؛ لأن كرة القدم بدون إمكانيات مستحيل تحقيق بها شيء، خصوصًا في القسمين الثاني والثالث”.

بينما قال عبده مريم، مدير الكرة بفريق شباب حوش عيسى: “خلال شهر كل فريق يهتم بضم اللاعبين الذين يحتاج لخدماتهم، وأهم شيء أن يكون اللاعب الذي يتم التعاقد معه أفضل من كل الموجودين، ويستطيع صنع فارق مع زملائه”.

فيما قال طلعب عبد الجواد، المدير الفني السابق لشباب الضبعة: “يجب التعاقد مع اللاعب الذي يستفيد منه الفريق، ويكون هناك عجز في هذا المكان، ويجب أن تكون الاستفادة من اللاعبين الجدد على أعلى مستوى، لمواصلة مشوار الفريق”.

مصطفى فؤاد المدير الفني للإسكندرية للبترول
مصطفى فؤاد المدير الفني للإسكندرية للبترول

وقال أنور منتصر المدرب المساعد السابق لشباب كوم حمادة: “هناك أندية كثيرة ستحقق استفادة كبيرة في انتقالات يناير خاصة في القسم الثالث، مثل شباب كوم حمادة، وبيلا وبلطيم وشباب حوش عيسى، والزعفران”.

وأضاف منتصر: “هناك لاعبين في القسم الثاني والثالث مكانهم في الممتاز، مثل  عمرو قلاوة، محمد كمال حميدو، ومحمد أمين وسكر، ومحمد بلح، العين ستكون عليهم في يناير، للانضمام لأندية كبرى مثل انضمام فلافيو لاعب شباب كوم حمادة للنادي الأهلي”.

أنور منتصر

أنور منتصر

اقرأ أيضًا: البحيرة 2018.. ذهبية أوليمبية ورشوة وتهديد بالقتل بدوري مراكز الشباب
شاهد| أجمل أهداف 2018 في البطولات المختلفة
أهم الأخبار:
الوسوم