كيف أصبح “الدح” ورقة رابحة لأبناء السيد البدوي هذا الموسم

كيف أصبح “الدح” ورقة رابحة لأبناء السيد البدوي هذا الموسم عبد الرحمن الدح صانع ألعاب طنطا

فرض نفسه على الساحة الرياضية رغم صغر سنه، موهبته كانت لها الكلمة العليا ليصبح ضمن التشكيلة الأساسية للفريق الطنطاوي خلال منافسات دوري القسم الثاني موسم 2018/2019.
عبد الرحمن الدح صانع ألعاب الفريق الطنطاوي وصاحب العشرون عاما، استطاع أن يحجز مقعدا أساسيا في تشكيلة الفريق الأساسية، ليصبح أصغر لاعب في تشكيلة فريق طنطا هذا الموسم.

ويستعرض “استاد ولاد البلد” خلال التقرير التالي أبرز أرقام اللاعب وكيف كان ورقة رابحة في صفوف الفريق الطنطاوي هذا الموسم.

تصعيده

بدأ الدح مشوار الكروي بمركز شباب فيشا، ثم أجرى الاختبارات بصفوف ناشئين الفريق الطنطاوي ليصبح واحد من لاعبين النادي، وبعدما أبدع وظهرت موهبته فرض نفسه على الفريق الأول ليتم تصعيده على يد عماد النحاس بالموسم الماضي في الشهر الأخير لفريق طنطا بالدوري الممتاز لكنه لم يحصل على الفرصة للمشاركة، ليصبح بعد عام واحد من ضمن الأوراق الرابحة ولا غني عنه في تشكيلة طنطا.

عبد الرحمن الدح الصفحة الشخصية للاعب على “فيسبوك”
المشاركة مع الفريق الأول

الفضل لظهور صاحب العشرون عاما مع الفريق والذي منحه بطاقة المشاركة مع طنطا، يرجع لعبد الناصر محمد المدير الفني السابق لطنطا، خرج الدح من قائمة الفريق في بداية الموسم في خمس مباريات، ثم كانت البداية مع مباراة شباب تلا وعندما أتي أيمن المزين وتولي مهمة القيادة الفنية للفريق حافظ على تواجد الدح، وذلك بسبب موهبته الفذة التي لفتت أنظار الجميع، ليشارك في جميع المباريات باستثناء مباراة أبو قير للأسمدة في ختام الموسم كان على مقاعد البدلاء، لأن اللقاء كان تحصيل حاصل بالنسبة للفريق.

عبد الرحمن الدح الصفحة الرسمية للنادي
ورقة رابحة

بالنظر لقائمة الفريق الطنطاوي والتي تضم مجموعة من الناشئين، نجد الدح هو أصغر لاعب في قائمة الفريق فهو أحد أبناء قطاع الناشئين مواليد 99، صغر سنه لم يقف عائقا أمامه في أن يكون ورقة رابحة لطنطا، فأعتمد عليه المزين وجعله اللاعب رقم واحد في تسديد ركلات الجزاء، بفضل الثبات الانفعالي الذي يتمتع بيه اللاعب، وظهر ذلك واضحا في ركلتي الجزاء بمباراتي دمنهور وغزل المحلة ليمنح فريقه 6 نقاط كانوا من الأسباب الرئيسية في صعود أبناء السيد البدوي للممتاز.

عبد الرحمن الدح تصوير ميرنا علي
متفوقا على زملائه

كتب لاعب خط الوسط الهجومي اسمه بحروف من نور مع طنطا، ليصبح هداف الفريق برصيد 7 أهداف متفوقا على زملائه المهاجمين، إضافة لمشاركته في صناعة أربع أهداف، وبعيدا عن دوري القسم الثاني كان للدح ظهور مميز في بطولة كأس مصر، إذ سجل هدفين وكان الهدف الأغلى في شباك بيراميدز في المباراة التي انتهت بخسارة طنطا بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

أرقام الدح خلال الموسم

سجل الدح أول أهدافه هذا الموسم في شباك غزل المحلة بمباراة الدور الأول ضمن الجولة 12.

كان الدح صاحب هدف أول فوز في تاريخ الفريق الطنطاوي على حساب غزل المحلة، إذ سجل هدف المباراة الوحيد في اللقاء الذي جمعهما بالدور الثاني.

شارك الدح في 20 مباراة من 26 طوال الموسم

سجل الدح 7 أهداف من 27 هدف سجلهم الفريق الطنطاوي، اعتلى بهم صدارة هدافي الفريق الطنطاوي.

سجل هدفين من ضمن 7 أهداف من ركلات جزاء, كانوا في شباك دمنهور وغزل المحلة, وساهموا بنسبة كبيرة في حسم الفريق الطنطاوي بطاقة الصعود.

الوسوم