قائد المنصورة: مصلحة الفريق أهم من لقب الهداف وهذه رسالتي للجمهور (حوار)

قائد المنصورة: مصلحة الفريق أهم من لقب الهداف وهذه رسالتي للجمهور (حوار) أحمد راشد لاعب المنصورة
كتب -

“راشد” واحد من أبناء القلعة البرتقالية، يحمل شارة المنصورة على ذراعه وآمال جماهيره على كاهلة لعودة ممثل الدقهلية إلى الدوري الممتاز، هداف الفريق في الموسم الحالي، صاحب مهارات فنية جعلته محط أنظار الجميع، تلقى العديد من عروض الممتاز في يناير الماضي ولكنه فضل البقاء بصفوف فريقه للعودة به إلى دوري الأضواء والشهرة.

يكشف أحمد راشد، لاعب المنصورة في حواره إلى “استاد ولاد البلد”، عن حظوظ المنصورة هذا الموسم، وعن سر احتفاله وكواليس المنافسة على لقب هداف الفريق، وما هي أصعب مواجهات البرتقالي في طريقه للممتاز؟

في البداية عرفنا بأحمد راشد لاعب المنصورة

أحمد راشد، ابن من أبناء نادي المنصورة، قضيت فترة بمدرسة الكرة في غزل المحلة، من 9 سنين إلى 13 سنة، لعبت للفريق الأول في سن 17 سنة.

ما هي حظوظ المنصورة من وجهة نظرك في الصعود للممتاز؟

حظوظ البرتقالي في الصعود كبيرة هذا الموسم، ونسعى لاستغلال جميع الفرص المتاحة أمامنا لتحقيق حلمنا وحلم الجمهور العريق بالعودة لدوري الأضواء والشهرة.

أحمد راشد لاعب المنصورة
أحمد راشد لاعب المنصورة
كيف ترى المنافسة على لقب الهداف في الفريق؟

سعيد بتواجد منافسة بالفريق على لقب الهداف، وأتمنى تواجد أكثر من لاعب بالمنافسة، فالمنافسة بين اللاعبين تظهر مهارات اللاعبين أكثر، وتطفي على الفريق شكل جمالي وجماعي يتخلص في الفوز بالثلاث نقاط.

هل المنافسة على لقب الهداف تؤثر على الفريق؟

بالطبع المنافسة بين اللاعبين تصب في مصلحة الفريق، وتعود علينا بالإيجاب، ونحن فريق يتميز بالجماعية، والجميع يساعد لتحقيق الفوز بغض النظر عمن يسجل الهدف، جميع اللاعبين على قدر عال من المسؤولية وهدفنا واحد، لذا المنافسة في صالح الجميع.

فريق المنصورة
فريق المنصورة
كيف تفسر صيامك عن التهديف؟ 

الصيام عن التهديف أمر عادي ومن الطبيعي أن يواجه أي لاعب، من الممكن أن توجد فرصة لزميلي لتسجيل هدف، في هذا الوقت تكون الجماعية أفضل.

ما هي أصعب المباريات في طريق البرتقالي للصعود؟

نتعامل مع كل مباراة على أنها مباراة بالكأس، إذ أنه في ظل المنافسة المشتعلة بين أول 8 فرق بجدول المسابقة ستصنع كل نقطة فارق كبير في مشوار الفريق نحو الابتعاد بالصدارة، وجميع المباريات المقبلة مهمة وعلينا تحقيق الفوز بها لنتمكن من مواصلة مشوار العودة للمتاز.

أبرز التعليمات التي يتوجه بها المنياوي إليكم في المباريات الحالية؟

دائما يؤكد علينا بالتركيز وعدم التفريط في النقاط سواء خارج الأرض أو على ملعبنا، نظرًا لأن هذه الفترة أصعب فترات الموسم، والتركيز سيحدد الفريق البطل.

تدريب المنصورة ـ أرشيفية
تدريب ، فريق المنصورة، استاد ولاد البلد، القسم الثاني، القسم الثالث، المنصورة
من أول لاعب تذهب إليه عقب تسجيل الأهداف؟

تعودت بعد التسجيل أن أذهب للاحتفال مع كابتن الفريق “عادل فكري”، فهو أول من قابلني بالفريق الأول وكان داعمًا لي خلال الفترة الماضية، وتربطني به علاقة صداقة قوية.

المنصورة
المنصورة
هدف غالي عليك خلال الموسم الحالي؟

اعتز بجميع أهدافي خلال هذا الموسم، ولكن الهدف الثاني في شباك طنطا خارج الديار خلال منافسات الدور الأول مختلف بالنسبة لي، إذ أنه كان سببًا في تعزيز النتيجة والفوز على فريق كبير بحجم أولاد السيد البدوي.

ماذا عن صرف المكافآت للفريق؟

إلى الآن ليس لنا مستحقات متأخرة، ويسعى المدير الفني للفريق صبري المنياوي، للتواصل مع مجلس الإدارة عقب كل مباراة لتوفير مستحقاتنا ودعم اللاعبين لمواصلة العطاء داخل الملعب.

أحمد راشد لاعب المنصورة
أحمد راشد لاعب المنصورة
دور مجلس الإدارة في دعم الفريق؟

زاد دعم مجلس إدارة نادي المنصورة برئاسة المحاسب حاتم المير، بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، وعقب اقترابنا من تحقيق حلم الصعود، ولا أنسى أن أذكر اللافتة الطيبة التي قام بها مجلس إدارة عقب الفوز على غزل المحلة بإقامة وليمة للاعبين وتحفيزهم على مزيد من الجهد للوصول للهدف المنشود والصعود للممتاز.

ماذا يحتاج المنصورة للعودة إلى الممتاز؟

جميع اللاعبين بالفريق أصحاب مهارات عالية، ونحن في حالة تركيز كبيرة لتنفيذ تعليمات الجهاز الفني بقيادة صبري المنياوي، وننفذ المطلوب منا بالتدريبات الجماعية، كما نحرص على تنفيذ تعليمات المدير الفني داخل المستطيل الأخضر، وفي النهاية يتبقى التوفيق فقط.

أحمد راشد لاعب المنصورة
أحمد راشد لاعب المنصورة
كلمة لجمهور المنصورة

عهدناهم جمهور عظيم ووفي للفريق، وأتمنى منهم مواصلة الدعم والمساندة، لدينا 6 مباريات كل لقاء منهم يقربنا خطوة من الصعود ودعم الجماهير أحد العناصر الأساسية التي سوف تقودنا للصعود.

اقرأ أيضا:
الجولة 20| نتائج المجموعة الثالثة بحري بدوري القسم الثاني

الوسوم