غضب لدى أندية الفيوم بعد استثناء المحافظة من صرف دعم الوزارة

غضب لدى أندية الفيوم بعد استثناء المحافظة من صرف دعم الوزارة إحدى مباريات الفيوم بالقسم الثاني - تصوير محمود عبد العظيم

تشكو أندية الفيوم من عدم إرسال وزارة الشباب والرياضة دفعات الدعم المالي للموسم الحالي، والذي كان محددا له بداية الموسم، في حين أنه تم صرف الدعم لكافة أندية باقي المحافظات الأخرى، وطالبوا الوزارة سرعة صرف الدعم لهم من أجل توفير رواتب العاملين وحقوق اللاعبين.

“استاد ولاد البلد” يستعرض في السطور التالية شكوى الأندية بالفيوم، ومطالبهم للوزارة:

عدم صرف الدفعات

يقول علي مهدي، عضو مجلس إدارة نادي مطرطارس والمشرف العام على الكرة، إن وزارة الشباب والرياضة حتى الآن لم ترسل أي دفعة من دفاعات الدعم المالي السنوي، رغم أن باقي محافظات الجمهورية حصلت على دفعتين وليس دفعة واحدة.

ويضيف مهدي، أنه أمر غريب وعجيب، خاصة وأن أندية الفيوم تعاني معاناة شديدة من حيث الموارد المالية، ودعم الوزارة ينعش الأندية إلى حد ما، خاصة في صرف رواتب وحقوق اللاعبين، والوزارة تعي ذلك جيدًا ورغم ذلك لم تقم بإرسال الدعم للمحافظة.

مهدي يطالب الوزارة سرعة إرسال الدعم للأندية الفيوم أسوة بباقي أندية المحافظات الأخرى، وحتى تلحق الوزارة وتساند الأندية في المحنة الواقعين فيها هذه الفترة مشيرا إلى أن نادي مطرطارس ليس له أي دخل مادي على الإطلاق باستنثناء دعم الوزارة والاتحاد المصري لكرة القدم، والفريق مشارك في القسم الثالث ومتعاقد مع لاعبين ويرغب في صرف رواتب لهم.

استثناء المحافظة

الدكتور طارق السواح عضو مجلس إدارة نادي الفيوم الرياضي، يؤكد أنه حتى الآن لم يصلهم دعم الوزارة، وتفاجىء بوصول دفاعات إلى أندية في محافظات أخرى دون سبب واضح لذلك، مبينا أنهم كمجلس إدارة يقدرون الفترة الصعبة التي تعيشها الدولة في الفترة الحالية، لكن فرق الفيوم مثلها مثل باقي أندية المحافظات الأخرى، وطالما تم إرسال دفعات لهم لماذا لم يتم صرف دفاعا لأندية الفيوم.

ويشير السواح، إلى أن نادي محافظة الفيوم في محنة شديدة، ويريد أن يصرف رواتب الموظفين بالنادي  والعاملين وعددا من اللاعبين، ويعتمد بشكل على دعم الوزارة في المساعدة والمساندة في سداد أجزاء كبيرة من تلك الحقوق، وخلال هذه الفترة الأمور واقفة والنادي يطالب بحقه أسوة بباقي الأندية.

تحديث البيانات

ويبين المهندس ياسر الرباط، رئيس نادي أبوكساه، أنه تفاجىء منذ فترة بإرسال وزارة الشباب والرياضة الدفعة الأولى للأندية في كافة المحافظات باستثناء محافظة الفيوم، فطالب الوزارة بإرسال دفعة محافظة الفيوم وخاطبها، ولم يرد عليه أحدًا في أول الأمر، بعدها بفترة تحدث مع جمال محمد علي في الاتحاد ليتأكد منه أنه بالفعل أرسلت الوزارة للأندية، ليخاطب بعدها الوزارة مرة الأخرى والتي بدورها ردت بأنه على مديريات الشباب والرياضة في المحافظات مخاطبة الوزارة وتحديث بيانات الأندية من حيث مشاركتها في الأقسام المختلفة لكرة القدم.

يضيف الرباط، أنه توجه إلى مديرية الشباب والرياضة وطلب منهم مخاطبة الوزارة، لكن المديرية ردت بأنه على الوزارة مخاطبة المديرية أولا ومن ثم الرد عليها وليس العكس، ليبين أن الأمر أخذ وقتا طويلا والأندية تحتاج إلى الدعم.

رئيس أبوكساه، يؤكد إلى أنه حتى الآن لم يتم صرف أي دفعة للفيوم، رغم اقتراب إرسال الدفعة الثانية لأندية المحافظات الأخرى، والأندية تعاني من حقوق لاعبين وغيرهم ولا أحد يهتم.

خطاب للوزارة

من جانبها، قامت مديرية الشباب والرياضة بالفيوم بإرسال خطاب إلى وزارة الشباب والرياضة حدثت من خلاله بيانات الأندية وطالبت الوزارة إرسال الدفعات المالية لتلك الأندية.

الوسوم