ولاد البلد

من الدوماني إلى عاشور.. غزل المحلة “منجم” الزمالك الذي لا ينضب

من الدوماني إلى عاشور.. غزل المحلة “منجم” الزمالك الذي لا ينضب لاعبو المحلة المنتقلون إلى الزمالك - الصفحة الشخصية للاعبين

يمتلك نادي غزل المحلة عبر تاريخه الكثير من المواهب الشابة، التي شكلت منجمًا للكرة المصرية، ورغم وجود الفريق حاليًا في القسم الثاني إلا إنه ما زال يمتلك قطاع ناشئين هو الأفضل في محافظة الغربية، لذلك تتجه أعين الأندية الكبيرة إليه عند التفكير في تدعيم صفوفها.

في ظل سياسة الاحتراف حاليًا وحاجة الأندية للمال، أصبحت سياسية البيع والشراء هي الوسيلة الأساسية للأندية لبناء الفرق، وخلال السنوات الماضية استعان الأهلي والزمالك والإسماعيلي بمواهب المحلة من أجل تدعيم صفوفهم، مثل مدحت فقوسة، ومحمد فخري، وهاني العجيزي، وأحمد المحمدي وغيرهم من اللاعبين.

ومؤخرًا، استعان الزمالك بأحد مواهب غزل المحلة، إذ ضم الأبيض إمام عاشور جناح الفريق المحلاوي، استعدادًا للموسم الجديد.

وعند الحديث بالتحديد عن اللاعبين الذين استعان بهم الزمالك من غزل المحلة لتدعيم صفوفه، فنجد أنه يوجد أكثر من لاعب ارتدى القميص الأبيض من خلال بوابة غزل المحلة.

ويرصد “استاد ولاد البلد” خلال التقرير التالي اللاعبين الذين لعبوا للزمالك، من خلال بوابة قلعة غزل المحلة زعيم الفلاحين.
غزل المحلة والحمام -تصوير: ميرنا علي
إمام عاشور

البداية مع أغلى صفقة في تاريخ النادي، إمام عاشور لاعب غزل المحلة المنتقل حديثًا لصفوف نادي الزمالك. يعد “عاشور” هو أحدث من انتقل لصفوف الأبيض من خلال قلعة زعيم الفلاحين.

إضافة لذلك فهو أغلى صفقة بيع أجراها نادي غزل المحلة في تاريخه، إذ انتقل لاعب الوسط الهجومي مقابل 12 مليون جنيه، خلال فترة الانتقالات الصيفية الموسم الجديد.

ويعد صاحب الـ 21 عامًا، هو أحد أبناء النادي الذين تدرجوا في قطاع الناشئين، إذ كانت بدايته مع قلعة المحلة، وهو في عمر السبع سنوات ليصول ويجول في القطاع، ونظرًا لتألقه لعب مع جميع فرق القطاع الأكبر منه حتى جاءت فرصة تصعيد لصفوف الفريق الأول منذ ثلاثة مواسم.

وبعدما قدم أوراق اعتماده في فترة قصيرة لفت أنظار الجميع، ليبدأ صفحة جديدة وينتقل لصفوف نادي حرس الحدود بسبب التجنيد، وبعدما ظهر بشكل جيد خلال موسمه الأول في الدوري الممتاز، ونجح في لفت أنظار ثلاثي القمة بالدوري الأهلي، وبيراميدز، والزمالك، لكنه فضل الأخير لينتقل له، لمدة خمس سنوات.

إمام عاشور: اللاعب
إمام عاشور: اللاعب
محمود فتح الله

منذ 12 عامًا، كان انتقال مدافع غزل المحلة لصفوف نادي الزمالك، في صفقة شهدت مفاوضات كثيرة بين الطرفين لإنهاء التعاقد لصالح القلعة البيضاء، وبالفعل في عام 2007 كتب يوم 17 من شهر يوليو انضمام محمود فتح الله لصفوف الأبيض.

انتقل فتح الله حينها لصفوف الزمالك وهو يبلغ من العمر 25 عامًا، بقيمة 3 ملايين جنيه، وكان في ذلك الوقت أغلى صفقة أتمها زعيم الفلاحين، فخلال الـ 12 عامًا الماضية ظل هو أغلى صفقة للمحلة حتى جاءت صفقة انتقال إمام عاشور، والتي انتهت بحصول غزل المحلة على 12 مليون جنيه.

وبعدما قضى فتح الله 4 مواسم داخل قلعة زعيم الفلاحين لفت أنظار الجميع حينها، طالب الزمالك بضمه ليقضي داخل مع الفريق الأبيض 8 مواسم، شهدت تألقه مع القلعة البيضاء.

محمود فتح الله: الصفحة الشخصية للاعب على انستجرام
محمود فتح الله: الصفحة الشخصية للاعب على انستجرام
محمد عبد الشافي

وبعد عامين من انتقال محمود فتح الله للزمالك، جاء انتقال الظهير الأيسر المحلة لصفوف القلعة البيضاء، وذلك بعدما قدم مع زعيم الفلاحين مستوى رائع جعله يدخل دائرة اهتمام مسئولي الأبيض، وبالفعل تمت صفقة انتقاله في عام 2009 مقابل 2 مليون ونصف جنيه.

وبعدما قضى محمد عبد الشافي 5 مواسم داخل جدران غزل المحلة، رحل لصفوف الأبيض ليكتب بداية جديدة من التألق استمرت لمدة خمسة سنوات خلال الولاية الأولى، ومنذ أيام أعلن الزمالك عن عودة ظهيره الأيسر من جديد لخوض غمار المنافسة معه.

محمد عبد الشافي: الصفحة الرسمية للاعب
محمد عبد الشافي: الصفحة الرسمية للاعب
صلاح سليمان

استمر تدعيم الزمالك لصفوفه من جانب غزل المحلة فبعدما ضم الأبيض فتح الله في 2007، وعبد الشافي في 2009، نجح في الحصول على خدمات مدافع المحلة في 2011، ليصبح زعيم الفلاحين بمثابة منجم من الذهب بالنسبة للنادي الأبيض. 

في عام 2011 تقدم الزمالك بعرض رسمي لنادي غزل المحلة بقيمة 2 مليون و800 ألف جنيه، من أجل الحصول على الاستغناء الخاص للاعب، وبعد مناوشات استمرت لفترة بسبب طريقة سداد المبلغ لغزل المحلة، انتهت الأمور بانتقال سليمان لصفوف القلعة البيضاء، ليقضي داخل جدرانها 4 مواسم، ويرحل بعده لإنبي.

الدوماني

وقبل صفقات الألفية، كان الزمالك عينه على المحلة ليحصل على خدمات عبد اللطيف الدوماني لاعب غزل المحلة، وبعدما تألق الدوماني مع زعيم الفلاحين خلال موسمين خطف أنظار الأبيض، لتكتب سنة 1998 انتقاله رسميًا للفريق الأبيض.

 وقضى الدوماني داخل القلعة البيضاء خمسة مواسم، نجح أن يقدم خلالهم مستويات رائعة استحق الإشادة عليها، وبعدما حان الرحيل عن الأبيض في 2002، وبعد قضاء فترة مع حرس الحدود، كانت العودة من جديد لبيته غزل المحلة ليعتزل داخل جدرانه.

نبروه
عبد اللطيف الدوماني
الوسوم