ولاد البلد

“شاهين” يقود الأوليمبي للفوز على دمنهور وديًا

“شاهين” يقود الأوليمبي للفوز على دمنهور وديًا الأوليمبي تصوير مصطفي حسن

فاز الفريق الأول لكرة القدم بنادي الأوليمبي، على نظيره دمنهور، بهدف دون رد، في المباراة التي أقيمت اليوم على ملعب عز الدين يعقوب، في إطار المباريات الودية، استعدادًا لاستئناف دوري القسم الثاني.

استفاد الفريقين من التجربة الودية، حيث أشرك أحمد ساري المدير الفني للأوليمبي أكثر من لاعب للوقوف على مستواهم، كما شارك أغلب لاعبي دمنهور تحت قيادة فنية لكمال فريد.

ونجح مروان شاهين في تسجيل هدف المباراة الوحيد، لتنتهي بفوز الفريق السكندري بهدف دون رد، استعدادًا لاستئناف منافسات دوري القسم الثاني التي تعود يوم 20 سبتمبر الجاري.

يذكر أن فريق الأوليمبي يصارع الهبوط للقسم الثالث هذا الموسم، بعد تحقيق الفريق نتائج سيئة من بداية الدوري، مما تسبب في تغيير الأجهزة الفنية أكثر من مرة.

وبدأ أحمد الكأس الموسم على رأس القيادة الفنية، ولكن النتائج لم تساعده ليرحل ويتولى محمد كيتا مسؤولية الفريق، الذي لم يستمر كثيرًا هو الآخر بسبب سوء النتائج.

وعقب ذلك، لجأ مجلس الإدارة إلى أحمد ساري الذي يأمل بالعبور بالفريق إلى بر الأمان، مثلما فعلها من موسمين، بعدما تولى مسؤولية الفريق الذي كان يقترب من المراكز المهددة بالهبوط، وبعد مجىء ساري تحسنت النتائج وأنهى الموسم في منتصف الجدول.

ويحل الأوليمبي في المركز العاشر برصيد 19 نقطة من 17 مباراة خاضها الفريق، فاز في 5 منها، وتعادل في 4، وخسر في 8، وسجل لاعبوه 13 هدفا، وتلقت شباكهم 14 هدفا.

ويلعب فريق دمنهور في المجموعة الثالثة “بحري”، بدوري القسم الثاني، ويتصدر الفريق المجموعة برصيد 33 نقطة، بفارق نقطة عن غزل المحلة صاحب المركز الثاني وفاركو صاحب المركز الثالث.

وتولى كمال فريد المسؤولية الفنية بعد رحيل خالد القماش، الذي أدار الفريق في مباراتي فاركو والمنصور وخسرهما الفريق البحراوي، ليتم إسناد المهمة لكمال الفريد الذي كان فردًا من الجهاز المعاون.

كما بدأ أحمد ساري الموسم على رأس القيادة الفنية، ولكن رحل بعد الخسارة من غزل المحلة في الدور الأول.

الوسوم