رئيس دكرنس: لا أقبل كلمة الدعم وتغلبنا على الضغوط

رئيس دكرنس: لا أقبل كلمة الدعم وتغلبنا على الضغوط الخضر إبراهيم رفقة هاني أبوريدة رئيس اتجاد الكرة.. المصدر: المركز الإعلامي لدكرنس
كتب -

صعود فريق كرة القدم بنادي دكرنس إلى القسم الثاني الموسم المقبل، لم يكن وليد الصدفة ولكن جاء بتخطيط منظومة متكاملة، يروي تفاصيلها الخضر إبراهيم رئيس مجلس إدارة النادي، الذي تعامل مع ضغوط فريق الكرة خلال الموسم، واعترض على كلمة الدعم ورفض نظام الترقي ويبدي ملاحظاته على دوري المحترفين في حواره مع استاد ولاد البلد.

حدثنا عن أنشطة النادي؟

نادي دكرنس لا يقتصر على كرة القدم فقط، ويضم العديد من الأنشطة ونحقق بها أيضا مراكز وميداليات، وأمثلتها “الملاكمة، الجودو، والجمباز”، ولدينا أيضا فريق في السباحة، وفريق في الفنون التشكيلة والمسرح وتحفيظ القرءان.

وما هي مقومات النجاح الخاصة بفريق دكرنس؟

تتكون مقومات نجاح إي منظومة رياضية من مجلس إدارة وجهاز فني ولاعبين وجمهور، التكاتف والتلاحم يجعل المنظومة الرياضية كاملة ومتكاملة،

وفي الملعب الجهاز الفني واللاعبين والإدارة وإعطاء الحقوق في معادها دون تخاذل وتأخير، وفق الميزانية الموضوعة بداية الموسم.

هل تم التخلي عن مصطفى مرعي عقب الصعود؟

انتهى تعاقد الجهاز الفني لفريق كرة القدم بنهاية الموسم المنقضي، عقب تحقيق المطلوب والصعود إلى دوري القسم الثاني، قدم مرعي وجهازه الفني الكثير من الجهد المبذول وحصدوا ثمار المشوار في النهاية وكلل بالصعود.

وما هي خطة “ضربة المرزبة”؟

شكلنا في بداية الموسم لجنة كرة لبحث كل خطوات التي تجعلنا نكون فريق جيد، وتضع خريطة الفريق في الموسم والهدف، وكنا أمام شيئان أن ننتظر 3 مواسم تقريبا ونصعد إلى القسم الثاني، أم نخذها “ضربة مرزبة” مرة واحدة للعصود، وهذا ما اتفقنا عليها في الأخير وحققناه

كيف تعاملت الإدارة مع الضغوط في الموسم؟

إي جهاز فني ومجلس إدارة يتعرض للضغوط، وهنا تحدث خلفات في وجهات النظر، والقيادة تكون في لم الشمل والاتحاد حول الهدف، تعرض مرعي للانتقاد في بعض الأوقات رغم النتائج الجيدة التي كان يحققها مع الفريق، وأثبت قدرته على تخطي الصعاب.

كيف تعاملتم مع ضغوط الجماهير؟

الجماهير تريد أن يفوز الفريق في كل مباراة، وإن حدث تبدأ البحث عن الفوز بأداء أعلى وأن حدث تبدأ البحث عن الفوز بنتيجة أعلى وأكبر، نعلم جيدا أن جمهور دكرنس هو شريك في الفوز بكل مباراة، ولكن نعلم أيضا أن الأمور لا تجري على نحو رغبات الجميع.

ماذا طلبتم من ايمن الجمل والقيادة الفنية الجديدة؟

طموحنا أن نصل إلى الدوري الممتاز ولكن المنطق هنا يتحدث بأننا سندخل تدريجيا حتى نصل إلى الهدف الذي نريده في المستقبل القريب، سنعمل على البقاء في القسم الثاني لموسم جديد ويلها التفكير في الصعود إلى القسم الأول.

تطبيق دوري المحترفين؟

هذا من أجل التسويق الإعلاني وحقوق الرعاية ليس إلا، ولكن ما المانع أن تسوق المسابقة بـ 3 مجموعات، لثلاثة قنوات وثلاثة شركات رعاية، والمبلغ المطروح تقديرا بحوالي 2 مليون جنيه فرق اقسم الثالث تصرف ما يقرب أو ما يزيد للوصول إلى القسم الثاني فهذا العائد لا يمثل الكثير.

النفقات المادية كثيرة.. فكيف تتغلب عليها؟

الدعم الحالي لنادي دكرنس يتمثل في أشياء محددة وهي محالات بعقود إيجاريه قديمة، والإعلانات استحدثها مجلس الإدارة الموسم الحالي، ونحن نحاول في الفترة المقبلة البحث عن سبل لتدعيم الفريق بالماديات بشكل جيد.

وشرعنا في أنشاء مضمار جري حول ملعب كرة القدم، ووضعنا به إعلانات وصلت في عددها إلى 47 إعلان، وسنطمح لجمع نصف مليون جنيه عوائد لها في المستقبل القريب، أما دعم الاتحاد 50 ألف في 50 ألف وتدعيم الشباب والرياضة ضعيف أيضا.

متى تنتهي فكرة دعم الإدارة؟

حين ترفع الاشتراكات إلى حد معقول يستطيع أن يفيد النادي وتتغير القيمة الإيجارية للمحال التجارية، ونعمل على تغير نظريه الجمعية العمومية في الدعم، ولابد أن يأتي من الداخل قبل الخارج.

اقرا أيضًا

أبوريدة يهدي الخضر إبراهيم درعًا بمناسبة صعود دكرنس للقسم الثاني (صور)

الوسوم