معسكرات ووديات وتصعيد الناشئين.. خطة دمنهور في فترة الإعداد

معسكرات ووديات وتصعيد الناشئين.. خطة دمنهور في فترة الإعداد

بدأ الفريق الأول لكرة القدم بنادي دمنهور فترة إعداده للموسم الجديد، في الأول من أغسطس الجاري، ولكن تتسائل الجماهير العاشقة للفريق عن خطة فترة الإعداد حتى بداية مباريات الموسم.

تواصل “استاد ولاد البلد”، مع أحمد ساري المدير الفني للفريق، ليجيب عن هذا التساؤل في السطور التالية.

قال ساري: “تم الإتفاق مع مجلس الإدارة أن يبدأ الفريق أول تجمع على استاد دمنهور لمدة 12 يومًا، حتى عيد الأضحى، نستغل هذه الفترة لتجربة بعض اللاعبين الجدد، ورصد المراكز التي تحتاج إلى تدعيم، لن يخوض “الفريق فيه وديات، ولكن إذا شاركنا في مباريات ستكون للإختبار ومشاهدة لاعبين وليس للإعداد.

وتابع ساري: “بعد العودة من أجازة العيد نستقر على القوام الأساسي المطعم بالعناصر الأفضل من الناشئين، وبذلك يكون القوام “الأساسي للفريق حوالي 25 أو 30 لاعب، نبدأ بهم معسكر مغلق داخل دمنهور، لمدة خمسة عشر يوما.

مباريات ودية

وأردف قائلًا: “بعد ذلك سيدخل الفريق في معسكر خارجي، لمدة خمس عشر يوما أخرين، يخوض فيه الفريق أربع مباريات ودية، ثم يتبقى حوالي شهر يكون فيه فترة إعداد تنافسية، تقام فيها كل اسبوع مباراة ودية حتى بداية الدوري.

أما عن معايير اختبار الوديات، أكد المدير الفني، أن المباريات الودية ستكون تدريجية سنلعب مع فريق في القسم الرابع ثم الثالث، ثم الثاني، وننهي بفريقين من الدوري الممتاز، والمباراة من الممكن أن يكون هناك مباراتين في نفس اليوم بحيث يلعب كل لاعب 90 دقيقة كاملة، أو مباراة على يومين ويشارك اللاعب 45 دقيقة اليوم و45 دقيقة أخرى في اليوم الثاني، سيكون هناك تنوع في هذا الجانب على حسب برنامج الأحمال المحدد للاعبين.

دمنهور

يُذكر أن المدير الفني أحمد ساري اهتم بمشاهدة فريق 98 بدمنهور في الفترة السابقة، لتصعيد الأفضل منهم إلى الفريق الأول، والسماح لباقي اللاعبين بالرحيل، بعدما أعلن اتحاد الكرة عن إلغاء مسابقة 98.

وتضم القائمة الأولى الفريق الأول عشر لاعبين فقط، وهم، مصطفى السيد، وأحمدة درة، وأحمد متعب، وعمار شرف الدين، ومواندا، وكرفالا، وحيد محسن، ورجب العربي، وسعيد حكيم، ومحمد جمال.

أما اللاعبين الذين تم الاستغناء عنهم، هم، مصطفى عفروتو، ومصطفى كوكو، وكريم شرف، ووليد بدران، ومحمد بدران، وأحمد حمدي لأسباب فنية، وللسعر المبالغ في عقودهم.

أما اللاعبين الذين انتهى التعاقد بنهاية الموسم المُنصرم، هم، أحمد ناصف، وأحمد سالم، وإسلام عبد الغني، والسيد عبد العال، ورضوان يوسف، وعبد الله الرويني.

الجهاز الفني

واستقر مجلس الإدارة على الجهاز الفني الجديد، بقيادة أحمد ساري، المدير الفني السابق للأوليمبي السكندري، الذي تولى قيادته في منتصف الموسم السابق خلفًا لعلاء نوح، ونجح ساري في جعل الفريق ينافس على الصعود للدوري الممتاز، وأنهى الموسم في المركز الثالث، بعدما كان يتواجد في منتصف الجدول.

يعاون “ساري” كلاً من علاء المني، مدرب عام، وتم الاعتماد على أبناء المحافظة مثل كمال فريد، مدرب، وأحمد بربش، مدرب لحراس المرمى.

إقرأ أيضًا

دمنهور يبدأ فترة الإعداد.. ومجلس الإدارة يحذر اللاعبين

الوسوم