صفقات قوية لأبناء السيد البدوي في الميركاتو الشتوي للعودة للممتاز

صفقات قوية لأبناء السيد البدوي في الميركاتو الشتوي للعودة للممتاز فاركو - طنطا - تصوير: مصطفى حسن

انتهى سوق الميركاتو الشتوي بعد صراع دام بين الأندية طوال شهر يناير على ضم لاعبين مميزين يسدوا احتياجات الفرق خلال الدور الثاني بدوري القسم الثاني.

وكان ظهور الفريق الطنطاوي جيد خلال الميركاتو الشتوي، إذ سعى لتعزيز صفوفه وسد احتياجاته للدخول للمنافسة وحسم بطاقة التأهل للدوري الممتاز.

الميركاتو الشتوي

ويتناول “استاد ولاد البلد” خلال التقرير التالي، ما حققه أبناء السيد البدوي خلال الميركاتو الشتوي.

ظهر الفريق الطنطاوي بشكل سلبي خلال الدور الأول من منافسات دوري القسم الثاني للمجموعة الثالثة “بحري”، إذ ظهر ضعف واضح في خط الهجوم الطنطاوي، ما دفع أيمن المزين، المدير الفني لطنطا، بعد توليه تدريب الفريق خلفًا لعبد الناصر محمد، للتركيز على تدعيم الفريق بعناصر هجومية مميزة تعزز من هجوم فريقه وتساعده في تحقيق الهدف وهو العودة السريعة للممتاز.

الوافدين الجدد

ضم طنطا خلال موسم الانتقالات كريم أسامة مهاجم شباب طوخ، وإسماعيل بامبا مهاجم اتحاد الشرطة، ومحمد خليفة مهاجم المريخ، وأسامة مرعي وسط ملعب فاركو، ومحمود مكي، ودعم خط الدفاع بأحمد فوزي لاعب ليرس البلجيكي، ومحمود شعبان لاعب القناة، ومحمد لطفي لاعب الأوليمبي، وباسم عبد العزيز لاعب المقاصة.

الراحلون

وبسبب تدعيمات يناير، رحل عن طنطا مجموعة من اللاعبين وهم: محمد منتصر تم فسخ التعاقد بالتراضي بينه وبين النادي لينتقل لصفوف غزل المحلة، وتمت إعارة محمد فوزي نصف موسم لصفوف المريخ البورسعيدي، وقطع إعارة شيكا صانع ألعاب بتروجيت، وبيع رضا العزب لنادي الترسانة، كما رحل كل من جوزيف بيسيه، وأحمد ربيع الشيخ، وعلاء كمال، وإسلام بدر، ومحمود نجاح.

مشاركة الصفقات

دفع أيمن المزين بمعظم الصفقات الجديدة خلال مباراتين خاضهما، إذ تألق محمود مكي في مباراة الجزيرة، وكان أحد نجوم اللقاء رغم انتهاء المباراة بالتعادل السلبي.

وفي المباراة الثانية التي انتهت بفوز طنطا على الحمام بهدف نظيف، حمل توقيع إسماعيل بامبا الوافد الجديد، والذي أهدي الفريق ثلاث نقاط غالية وضعوا طنطا في المربع الذهبي بجدول ترتيب المجموعة.

اقرأ أيضا..

المزين أسعي بالصعود بطنطا ولم أحصل على فرصة للعمل بالممتاز

الوسوم