ولاد البلد

المريخ البورسعيدي.. دور بلا انتصارات وتهديد بالهبوط والصفقات سر تحول الأداء

المريخ البورسعيدي.. دور بلا انتصارات وتهديد بالهبوط والصفقات سر تحول الأداء فريق المريخ- تصوير: إيمان الجعيدي

خاض فريق المريخ البورسعيدي هذا العام موسما كرويا مخيبا لآمال كل المتابعين وعشاق الكرة في بورسعيد، خاصة وأنه ممثل المحافظة الوحيد في دوري القسم الثاني.

وتوالت الهزائم خلال الدور الأول، حتى جاءت الانفراجة بحلول الدور الثاني من الدوري لتظهر الانتصارات ويعتدل الأداء وتختفي الهزائم، لكن سرعان ما جاء توقف النشاط الرياضي في مصر بسبب انتشار فيروس كورونا ليعيد الفريق ترتيب أوراقه ويستعد من جديد لاستكمال باقي مباريات الموسم بكل حماس دون النظر لتطبيق الهبوط أم لا.

مباراة المريخ ومنتخب السويس - تصوير ايمان الجعيدي
مباراة المريخ ومنتخب السويس – تصوير ايمان الجعيدي
أرقام الفريق

وشهد الدور الأول من الموسم غياب الانتصارات فلم يحقق أي فوز، فيما كثرت التعادلات التي بلغت ست مرات، بينما حظى بخمسة هزائم، ليختتم هذا الدور برصيد ست نقاط.

وخلال الدور الثاني والذي شهد إقامة 6 جولات؛ نجح المريخ في تحقيق ٣ انتصارات و٣ تعادلات فيما غابت الهزائم، وقد جاء أول انتصار للمريخ في هذا الموسم على نظيره القناة بالإسماعيلية يوم ٢٧ يناير .

ولفت أنظار الجميع أن انتصارات المريخ غابت عن ملعب عادل جلال ببورسعيد، حيث جاءت الـ٣ انتصارات الخاصة بالموسم خارج أرضه على فرق القناة وكوكاكولا والنجوم، بينما حظى المريخ بـ٤ هزائم على ملعبه أمام فرق القناة وكوكاكولا والداخلية وبتروجيت.

ويمتلك المريخ حتى التوقف بعد الجولة السابعة عشر ١٨ نقطة يحتل بها المركز التاس ، حصدها عن طريق تحقيق الفوز في ٣ مباريات والتعادل في ٩ بينما تلقى ٥ هزائم.

وسجل خط هجوم فريق المريخ ٢٠ هدفا منها 10 أهداف على ملعبه، ومثلها خارج الديار، فيما استقبلت شباك الفريق 25 هدفا منها 17 هدفا على ملعبه و 8 أهداف خارج ملعبه.

ويعد محمود أجوجو هداف الفريق حيث أحرز 5 أهداف .

أحمد العجوز – تصوير ايمان الجعيدي
القيادة الفنية

وبدأ المريخ الموسم تحت قيادة فنية لأشرف خضر، الذي تقدم باستقالته بسبب سوء النتائج، وجاء خلفا له محمد ياسين ومع استمرار النتائج السيئة رحل، ليتم التعاقد مع المدير الفني أحمد العجوز مع بداية الدور الثاني، الذي استطاع أن يجمع ١٢ نقطة مع الفريق، وخلال الأيام الماضية رحل العجوز لتولي منصب المدرب العام لفريق الاسماعيلي، ليتولى المهة خلفا له عبد الله درويش.

المريخ البورسعيدي
مباراة المريخ وبورفؤاد
المباريات المتبقية

ويتطلع فريق المريخ لعبور مبارياته المتبقية وعددها ٥ من أجل ضمان البقاء بمركز بعيد عن دوامة الهبوط وهذه المباريات هي:

النصر والمريخ: وتقام بالقاهرة وستكون أول انطلاقة بعد العودة من التوقف وكانت نتيجة الدور الأول هي التعادل الإيجابي بثنائية لكل منهما.

المريخ و جمهورية شبين: ويسعى الفريق البورسعيدي خلالها لتحقيق اول انتصار على ملعبه ، وستكون مباراة هادئه نظرا لابتعاد الفريق المنافس عن دائرة الخطر ، وكانت نتيجة الدور الأول بينهما التعادل بهدف لكل منهما.

الداخلية و المريخ: ويطمح فيها الداخلية لتحقيق الفوز من أجل تواجده في منطقة المنافسة على الصعود، فيما يسعى المريخ لتعويض هزيمته أمام الداخلية في الدور الأول والتي جاءت برباعية مقابل هدفين.

المريخ وسيراميكا : وهي مباراة قوية أمام متصدر المجموعة، وقد فاز فيها سيراميكا خلال الدور الأول بهدف دون رد.

بتروجيت و المريخ: وستكون في ختام الموسم، ويتطلع الفريق البترولي لجمع كل نقاطه من أجل حجز تذكرة صعود، وقد فاز بتروجيت في لقاء الدور الأول الذي أقيم ببورسعيد بثلاثية مقابل لا شيء.

المسحة الطبية لفريق المريخ البورسعيدي تصوير ايمان الجعيدي

وعن البحث في أسباب تحول أداء المريخ من السلبي للإيجابي خلال الدور الثاني، وظهور الانتصارات، يقول أحمد فوزي، المدرب العام السابق للفريق لـ”استاد ولاد البلد” إن مهمة الفريق لم تكن سهلة، وكان التفكير في البداية بضم لاعبين في مراكز يحتاجها الفريق مثل المدافعين أحمد أمين ومحمد مصيلحي وشوقي فتحي إلى جانب ضم الحارس أشرف بخيت “العنكبوت”، وعودة هداف الفريق محمود أجوجو من الإصابة، فتواجد كل هؤلاء في التشكيل الأساسي مثل فارقا كبيرا في أداء الفريق.

وأضاف فوزي، أن “العجوز” قام بعمل لائحة للحافز المادي، خاصة مكافآت ما بعد الفوز، كما قام باحتواء اللاعبين والعمل على إصلاح الجانب النفسي بعد الخروج من الدور الأول دون تحقيق انتصارات .

وأشار فوزي إلى أن الجهاز الفني يشاهد لاعبين حاليا من أجل العمل على تدعيم صفوف الفريق بهم في الموسم الجديد في مختلف المراكز ، ويوجد اتفاقات مع لاعبين وفيديوهات عن لاعبين من بعض الوكلاء،  مؤكدا أنه لن يتم الاتفاق على ضم لاعب إلا إذا كان سيمثل إضافة قوية للفريق.

الوسوم