الحارس كريم محفوظ.. لعب للأهلي 13 عاما ويسعى للعودة للممتاز عبر بوابة بني سويف

الحارس كريم محفوظ.. لعب للأهلي 13 عاما ويسعى للعودة للممتاز عبر بوابة بني سويف كريم محفوظ - المصدر المركز الإعلامي للنادي

أعلن كريم محفوظ، حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بنادي بني سويف، عن نفسه للمرة الأولى هذا الموسم في مباراة سوهاج بالتمهيدي الأول لكأس مصر، حيث ساهم في صعود فريقه للتمهيدي الثاني لكأس مصر بعد تصديه لأربعة ركلات جزاء، ليفوز بني سويف بركلات الترجيح بنتيجة 3 -2.

وكان بني سويف قد ضم كريم محفوظ، خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، قادمًا من نادي إف سي مصر، على سبيل الإعارة لمدة موسم.

ويبرز “استاد ولاد البلد”، خلال السطور التالية أبرز محطات حارس بني سويف، وطموحاته الفترة المقبلة.

كريم محفوظ - المصدر المركز الإعلامي للنادي
كريم محفوظ – المصدر المركز الإعلامي للنادي
بطاقة التعارف

علي محمد محفوظ، وشهرته كريم محفوظ، من مواليد 1991، بمحافظة القاهرة.

بدأ الحارس كريم محفوظ مشواره مع الكرة القدم بصفوف الناشئين بالنادي الأهلي، واستمر بين صفوفه لمدة 13 عاما، وكان من جيله في النادي الأهلي عمرو جمال وأيمن أشرف ونبيل مانجا.

وصعد محفوظ للفريق الأول لكرة القدم بالأهلي وعمره 18 عاما، واستمر حتى عمر 21 عاما، وذلك مع البرتغالي مانويل جوزيه، حيث على يد أحمد ناجي، ومع حسام البدري، وأيضا طارق سليمان.

مزاملة صلاح والنني

ومع تألق محفوظ في صفوف الناشئين بالنادي الأهلي، وتصعيده للفريق الأول، انضم لمنتخب الشباب مع ضياء السيد، ولعب مع محمد صلاح، ومحمد النني، وأحمد حجازي، وأحمد الشناوي، ومحمد عواد.

وفي أول مشاركة للحارس كريم محفوظ هذا الموسم، أمام سوهاج بالتمهيدي الأول للكأس مصر، أعلن عن نفسه بقوة، حيث تصدى لأربعة ركلات جزاء، ساهمت في صعود بني سويف للتمهيدي الثاني، وأشاد الجميع بالمستوى الذي ظهر عليه، مما يدل على قوة مركز حراسة المرمى بصفوف بني سويف هذا الموسم، في ظل وجود حراس ذو مستوى عال، وهم كريم محفوظ، ومحمود الحضري، ومحمد عبد الستار أوكا.

كريم محفوظ حارس بني سويف – المركز الإعلامي لنادي بني سويف

ولم يكتفِ محفوظ بذلك، بل واصل تألقه وتصدى لضربة جزاء أخرى في مباراة المنيا بالتمهيدي الثاني بكأس مصر، وساهم بشكل كبير في صعود بني سويف إلى دور الـ32 لكأس مصر بعد فترة غياب طويلة، ليواجه فريقه الذي تربى بين صفوفه وهو النادي الأهلي، ليتألق بشكل كبير ويواصل هوايته ويتصدى لضربة جزاء من مروان محسن، مهاجم الأهلي.

يقول كريم محفوظ، حارس مرمى بني سويف، لـ”استاد ولاد البلد”، إنه يحمد الله على المستوى الذي ظهر عليه مع بني سويف هذا الموسم، حيث يعود ذلك لتشجيع الجهاز الفني له بقيادة الكابتن حسن موسي، بالإضافة إلى الجهد المبذول معه من قبل مدربه الكابتن سيد شلبي، الذي خلق جو من التنافس بين الحراس الثلاثة.

وأضاف محفوظ، أنه يسعى للمساهمة في صعود بني سويف للدوري الممتاز، حيث يستحق الفريق التواجد بالدوري الممتاز، في ظل مساندة ودعم من قبل مجلس الإدارة برئاسة المحاسب علي سليم، بالإضافة إلى أنه يسعى أيضًا للعودة إلى بيته وهو النادي الأهلي.

وفيما يلي نص الحوار مع اللاعب..

* كم مباراة لعبتها مع بني سويف حتى الآن سواء دوري أو كأس  وكم هدف دخل مرماك؟

لعبت هذا الموسم ٨ مباريات مع بني سويف منهم 4 مباريات بكأس مصر و 4 مباريات بالقسم الثاني، تصديت خلالهم لست ضربات جزاء وهذا عدد قياسي، حيث أنه يكون في أقصى تركيزه عند التصدي لضربات الجزاء.

* هل يتم تطبيق سياسة الدور بينك وبين الحضري؟

الفريق يضم بين صفوفه 3 حراس مرمى، وجميعنا هدفنا الصعود ببني سويف للدوري الممتاز، بصرف النظر من يشارك في المباريات، ومسألة المشاركة في المباريات تعود إلى وجهة نظر الجهاز الفني، والجميع ملتزم بقرار الجهاز الفني، وعندما يشارك أى حارس منا، يقوم الحارسان الآخران بتدعيمه وتشجيعه خلال المباريات.

* بعد تألقك في مباراة الأهلى هل تلقيت عروض من أندية الدوري الممتاز؟

تركيزي حاليًا مع فريق بني سويف، وهدفي الصعود به للدوري الممتاز، لأن إنجاز الصعود سوف يحسب له، لذلك موضوع العروض متروك لنهاية الموسم.

حراس مرمى نادي بني سويف - المصدر المركز الإعلامي للنادي
حراس مرمى نادي بني سويف – المصدر المركز الإعلامي للنادي

* وكيف ترى فرصة بني سويف في الصعود للدوري الممتاز؟

المشوار مازال طويلًا، والمنافسة لم تحسم لأى فريق، لذلك نسعى بكل قوة لتكون بطاقة الصعود من نصيبنا، بالرغم من شراسة المنافسة بين العديد من الأندية، ولكن بني سويف قادر على خطف البطاقة لما يضمه من مجموعة متميزة من اللاعبين، يقودهم جهاز فني كبير بقيادة الكابتن حسن موسى.

* من مثلك الأعلى محليًا وعالميا؟

عصام الحضري، حارس مرمى المنتخب المصري السابق، يعتبر مثل أعلى لجميع حراس مصر، نظرًا الإنجازات التي حققها خلال مسيرته الكروية، التي ختمها بالصعود لكأس العالم، بينما يعد مارك أندريه تير شتيجن، حارس مرمى برشلونة الإسبانى، مثلي على المستوى العالمي.

الوسوم