التدريبات المنفردة.. سلاح المريخ لمواجهة توقف النشاط الكروي

التدريبات المنفردة.. سلاح المريخ لمواجهة توقف النشاط الكروي فريق المريخ- تصوير: إيمان الجعيدي

مع توقف النشاط الرياضي، وما تبعه من قرارات لجأت إليها الأندية لحماية لاعبيها وأعضائها من فيروس كورونا، ظهرت العديد من الخطط لدى كل جهاز فني لمواجهة هذا التوقف.

ومن ضمن هذه الخطط؛ جاءت خطة نادي المريخ البورسعيدي، برئاسة أحمد جوهر، الذي فرض على كافة فرق النادي التوقف الإجباري ومنع التدريبات، مستعيضا بذلك عن التدريبات المنفردة.

وبدوره، قام أحمد العجوز، المدير الفني للفريق الأول بالنادي، بتوجيه عدد من التعليمات الفنية للاعبيه للحفاظ على معدلات اللياقة، التي جاء أبرزها التدريبات المنفردة لكل لاعب من بلده.

يقول أحمد فوزي، المدرب العام للفريق، إنه تم تطبيق التعليمات، وقد حصل لاعبو المريخ على راحة لمدة أسبوعين، ولن تشمل أي تدريبات جماعية، حتى يتم تطهير وتعقيم الملعب وفندق اللاعبين داخل النادي.

وأشار فوزي إلى أن الجهاز الفني أصدر تعليماته للاعبين في آخر مران بضرورة أن يتدرب كل لاعب منفردا، للحفاظ على لياقته البدنية، خاصة وأن الظروف الحالية تجعل الكل لا يعرف متى تأتي العودة، مضيفا أن تعليق النشاط لمدة ١٥ يوما وبقاء اللاعبين بمنازلهم، ما يجعل من الصعب استئناف الدوري مباشرة، وأن أي جهاز فني سيطلب فترة إعداد جديدة وتجهيز اللاعبين مجددا، والعودة لإقامة مباريات ودية من أجل عودة اللاعبين لمستواهم.

وأضاف “فوزي” أن فترة التوقف هذه بمثابة انتهاء مبكر للموسم الحالي، خاصة وأن العودة للملاعب ستكون يوم ١ أبريل، وقبل شهر رمضان بـ٢٠ يوما، مما يجعل العودة صعبة، ولو تم التأجيل لما بعد انتهاء شهر رمضان ستطول مدة الدوري الحالي، مما سيؤخر انطلاق الموسم الجديد.

آراء اللاعبين

أما عن آراء اللاعبين، فيؤكد هشام البطوط، لاعب، أن فترة التوقف صعبة جدا، خاصة وأن كل لاعب سيظل فترة دون تدريبات جماعية، لذا يجب أن يتم تعويض ذلك بالتدريبات المنفردة، حتى يحافظ اللاعبين على المعدل البدني، وتدريبات الجيم مطلوبة في تلك الفترة وأيضا الجري، الذي من الممكن أن يقوم به اللاعب في أماكن ثانية غير الملاعب، لكن المهم- بحسبه- أن يحافظ على اللياقة التي وصل لها خلال المباريات.

عمر عدلي، لاعب، أكد أن التدريبات المنفردة تعد تعويضا عن الجماعية، خاصة للاعب الكرة، والتدريب في الجيم أو على البحر سيكون جيدا لتعويض فترات التوقف.

ويؤكد عبد الله ناصر، لاعب، أنه يجب أن يحاول اللاعبين التتدرب منفردين بالجري لمدة ٣٠ دقيقة أو أكثر، مع تمارين البطن والظهر، والضغط وبعض تمارين الكرة، وإذا أتيحت له فرصة التدريب في جيم سيكون شئا جيدا، وسوف يساعد ذلك في الاحتفاظ بقدر كاف من اللياقة البدنية.

ويتابع محمود أجوجو، لاعب، بأن الجري وبعض تمارين الضغط والبطن والظهر، وتدريبات الجيم يومين في الأسبوع مهمة جدا في حال أتيح ذلك.

الوسوم