الأهلي يلدغ الزمالك في برج العرب ويزين فوزه ببطولة الدوري الممتاز 

الأهلي يلدغ الزمالك في برج العرب ويزين فوزه ببطولة الدوري الممتاز  الأهلي والزمالك تصوير: مصطفى حسن
كتب -

حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي الفوز على نظيره الزمالك بهدف نظيف دون رد، في المباراة التي جمعت الفريقين، مساء اليوم الأحد، على استاد الجيش ببرج العرب بالإسكندرية، في الجولة الأخيرة من منافسات الدوري العام.

بداية المباراة

بدأت المباراة بضغط مبكر من لاعبي الأهلي بحثًا عن هدف التقدم، وسريعًا حصل الفريق على ضربة حرة مباشرة من حدود منطقة الجزاء، كان عليها التونسي، علي معلول، وأرسل كرة عرضية، أبعدها محمود علاء، مدافع الزمالك، عن منطقة الجزاء.

ويردّ الزمالك بتمريرة من التونسي، فرجاني ساسي، إلى زميله، محمد إبراهيم، ولكن ينجح محمد الشناوي، حارس الأهلي، في الخروج من مرماه، وإبعاد الكرة عن منطقة الخطورة.

ويسدد إبراهيم حسن، لاعب الزمالك، كرة قوية تمر بجوار مرمي محمد الشناوي، لينشط بعدها لاعبو الأهلي في السيطرة على مجريات اللعب، وتمر أول عشر دقائق بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وينطلق حسين الشحات، لاعب الأهلي، ويسدد كرة قوية ترتد من أقدام محمود علاء، مدافع الزمالك، وتخرج إلى ضربة ركنية، لينشط لاعبو الأهلي بحثًا عن هدف المبادرة وسط تكتلات دفاعية من جانب لاعبي الزمالك.

ويسقط محمود علاء مدافع الزمالك للإصابة أكثر من مرة، ليغادر اللاعب المباراة، ويحل بدلًا منه محمود حمدي الونش.

وتمر الدقائق الأخيرة من الشوط الأول دون خطورة، حتى أطلق الحكم صافرة النهاية معلنًا انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

الشوط الثاني

ومع بداية الشوط الثاني واصل الفريقين الضغط الهجومى، قبل أن يستحوذ لاعبو الزمالك على الكرة في منتصف الملعب دون خطورة حقيقية، ليعود تبادل الكرة بين الفريقين مجدداً وسط تألق لحراس المرمى، حفاظاً على مرماهم من الأهداف.

ونجح علي معلول، لاعب المارد الأحمر في افتتاح النتيجة أمام نادي الزمالك، وذلك بعد مرور ربع ساعة فقط من الشوط الثاني، بعدما حصل وليد سليمان على ركلة حرة مباشرة على بعد 30 ياردة بعد تدخل قوي من طارق حامد بقوة، في الدقيقة 58 من عمر اللقاء، ونفذ الحاوي الركلة الحرة التي تحصل عليها حيث صوبها بارتفاع متوسط على الزاوية اليمنى لعماد السيد الذي ارتكب خطأ فادح عندما سقطت الكرة من يده ليتابعها التونسي علي معلول ويسكنها في الشباك.

وواصل الشياطين الحُمر الهجوم المتتالي، مستغلين ارتداد لاعبو الأبيض للخلف مع الاعتماد على سرعات أزارو الذي انطلق بكرة مرتدة كادت أن تسكن الشباك لولا تسرعه في تنفيذ العرضية، ليخرجها طارق حامد إلى خارج الملعب، قبل أن يعود رمضان صبحي وينفذ نفس الجملة دون أن يستغلها صالح جمعة بشكل جيد ويواصل إهدار الفرص.

واستمر الفارس الأبيض في محاولاته للتعديل النتيجة ولكن دون جدوى، لتنتهي المباراة بفوز المارد الأحمر بهدف نظيف دون رد.

وكان النادي الأهلي قد تُوج ببطولة الدوري العام بعد فوزه على المقاولون العرب الجولة الماضية بثلاثة أهداف مقابل هدف، لتصبح مباراة القمة الليلة بمثابة تحصيل حاصل.

 

اقرأ أيضا..
أخبار الأهلي| الغائبون عن مواجهة الزمالك يتدربون بـ”التتش” وراحة لإكرامي

 

 

الوسوم