ولاد البلد

انقسام بين أندية مجموعة أسوان حول آلية الصعود للقسم الثالث

انقسام بين أندية مجموعة أسوان حول آلية الصعود للقسم الثالث مركز شباب الزهراء والنصر للتعدين، قسم ثالث، تصوير نورهان ذكي

حالة من الانقسام بين أندية المجموعة الأولى بالقسم الثالث، التي تشرف عليها منطقة أسوان لكرة القدم، حول شكل صعود ممثل المجموعة لمجموعة الصعيد بالقسم الثاني من جديد.

خلال الأيام الماضية، اجتمع مسؤولو الاتحاد المصري لكرة القدم مع ممثلي الأندية الـ12 بالمجموعة للتوقف على أبرز طلباتهم ومقترحاتهم لكيفية تحديد الفريق الصاعد للقسم الثاني للموسم الجديد.

مجموعة أسوان

المجموعة الأولى “أسوان” لم يحدد الصاعد منها بعد للقسم الأعلى حيث تنافس ثلاث فرق “كيما أسوان، النصر للتعدين، ومركز شباب الزهراء”، فارق النقاط والأهداف تجعل الثلاثي مؤهل للصعود حال استكمال الدوري.

خلال اجتماع الأندية مع الاتحاد كان هناك أكثر من مقترح لتحديد شكل الصعود، ليخلق حالة من الإنقسام بين الأندية والأخص بين الثلاثي، وخلال التقرير التالي يستعرض “استاد ولاد البلد” مطالب الثلاثي لتحديد شكل الفريق الصاعد للقسم الثاني.

كيما أسوان

قال حمدي بوده، نائب رئيس مجلس إدارة نادي كيما أسوان، “عرضنا فكرتنا على ممثلي الاتحاد وهي إما الصعود مباشرة للقسم الثاني خاصة وأننا نتفوق على أقرب منافسينا بعدد النقاط وأيضا بفارق المواجهات المباشرة والتي تصب لصالحنا في النهاية”.

وأضاف بوده، “أما الحل الثاني وهو إستكمال مباريات الدوري المتبقين وهما جولتين ليحدد وقتها من الصاعد بالنسبة للأكثر انتصارا وهو الحل الأمثل والمرضى لجميع الأطراف، ونرغب بتطبيق هذا المقترح وبشدة خاصة وأن المبارتين المتبقين لنا على ديارنا”.

وتابع نائب رئيس نادي كيما أسوان تصريحاته لـ”استاد ولاد البلد” قائلا: “أما بالنسبة لمقترح دورة ثلاثية أو رباعية ما هو إلا تهريج حال إصرار الإتحاد على تطبيقه لأن وقتها لن يكون هناك مبدأ تكافئ الفرص خاصة وأننا لاعبنا الفرق التي تنافس معنا فليس من العدل أن نتنافس معاها في دورة رباعية أو ثلاثية مرة أخرى”.

وشدد حمدي بوده على أن “في حالة إقرار الاتحاد لمقترح الدورة الثلاثية وقتها سيتقدم مجلس إدارة نادي كيما أسوان باعتذار رسمي عن إستكمال الدوري محتفظا بأبسط حقوقه، وهو تطبيق مبدأ تكافئ الفرص بين الفرق التي تنافس على بطاقة الصعود للقسم الثاني”.

وقبل فترة توقف الدوري لعب كيما أسوان 20 مباراة تصدر من خلالها ترتيب المجموعة الأولى برصيد 44 نقطة جمعها بعد 13 فوز، 5 تعادلات وهزيمتين، سجل لاعبيه 41 هدفا واستقبلت شباكه 21 هدفا.

النصر للتعدين

بينما علق أشرف فيلكس، المدير الفني للفريق الأول بنادي النصر للتعدين،”قدم الكثيرون مقترحاتهم ولكن نحن نرغب وبشدة من إجراء دورة رباعية بين رباعي المربع الذهبي بالمجموعة وهم كيما أسوان، النصر للتعدين، مركز شباب الزهراء، ومركز شباب إدفو”.

وأضاف فيلكس: “حق مشروع لنا بأن ننافس على البطاقة المؤهلة للقسم الثاني، فليس من العدل تصعيد الأول مباشرة للقسم الثاني خاصة وأنه مازال لدينا مبارتين من الممكن أن يتعثر المتصدر في إحدها وننال بطاقة الصعود بدلا منهم”.

وتابع مدرب النصر للتعدين، أنه في حال رغبة الاتحاد في إستكمال الدوري فلن نعترض على ذلك وسنقوم بإعداد لاعبينا استعدادا للجولتين المتبقتين بالدوري بمنافسات المجموعة”.

واختتم اشرف فيلكس تصريحاته قائلا “اتفق مجلس إدارة النصر للتعدين مع مسؤولو مركز شباب الزهراء أنه في حالة تم تصعيد الأول مباشرة للقسم الثاني بدون إجراء دورة رباعية أو إستكمال الدوري وقتها سيتقدم المجلسين باعتراض وتقديم شكوي للاتحاد الدولي لما يلاقيه الفريقين من ظلم من الاتحاد المصري لكرة القدم.

يحل النصر للتعدين وصيفا لمجموعة أسوان برصيد 43 نقطة، جمعها بعد أن لعب 20 مباراة حقق الفوز في 13 مباراة والتعادل في 4 والخسارة في 3 مناسبات، سجل لاعبيه 44 هدفا كأقوي خط هجومي بالمجموعة واستقبلت شباكه 16 هدفا كأقوى خط دفاع أيضا بالمجموعة.

مركز شباب الزهراء

أما علي عربي، المدرب العام لمركز شباب الزهراء فقال، “نرفض بشكل قاطع صعود الأول مباشر لدوري القسم الثاني للموسم المقبل، من العدل إعطائنا أبسط حقوقنا وهي المنافسة على البطاقة المؤهلة من المجموعة أما إقامة دورة رباعية بأرض محايدة أو إستكمال الدوري من جديد وقتها مجهود الفريق فقط هو من يؤهله إلى الصعود”.

وأضاف المدرب العام للزهراء، وجدنا بعض رؤساء أندية عدد من الفرق تطالب بصعود الأول مباشر لعدم قدرتها على جمع اللاعبين حال قرار الاتحاد استئناف الدوري كيف لفريق لا ينافس على صعود يضع رأيه بأن يتم تصعيد الأول مباشر دون إجراء على أقل تقدير دورة رباعية”.

واختتم عرابي تصريحاته قائلا: “شباب الزهراء عانى خلال الموسم بأقل الإمكانيات المادية استطاع المنافسة على صدارة المجموعة والفارق بينه وبين المتصدر نقطة وحيدة فمن حقنا التمسك حتى النهاية والقتال حول بطاقة الصعود”.

وخلال منافسات الدوري جمع مركز شباب الزهراء 43 نقطة خلال 20 مباراة خاضها بالمجموعة حقق الفوز في 13 مباراة والتعادل في 4 مباريات والخسارة في 3 مباريات، سجل لاعبيه 38 هدفا بينما استقبلت شباكه 19 هدفا.

الوسوم