كورونا يحكم.. أندية الصعيد تنقسم بين عودة النشاط الكروي أو الإلغاء

كورونا يحكم.. أندية الصعيد تنقسم بين عودة النشاط الكروي أو الإلغاء شبان قنا القسم الثاني، تصوير نورهان ذكي
كتب: جابر عرفة، محمود عبدالعظيم

أيام تفصلنا عن قرار الاتحاد المصري لكرة القدم النهائي ما بين إلغاء الموسم الكروي الحالي، أو استئناف الدوري من جديد، ولكن هناك انقسام بين أندية مجموعة الصعيد حول العودة أو الإلغاء.

خلال التقرير التالي يرصد “استاد ولاد البلد” تعليقات أندية مجموعة الصعيد بالقسم الثاني حول تعليق الأندية، وخطتها حال عودة النشاط الرياضي منتصف يونيو المقبل.

بني سويف

يقول حسن موسى، المدير الفني لبني سويف، إنه مع قرار عودة النشاط الرياضي في ظل منافسة بني سويف على الصعود للدوري الممتاز، مشيرًا إلى أنه ينتظر تحديد موعد عودة النشاط من أجل وضع خطط الإعداد.

وأوضح موسى، أن تحديد موعد عودة النشاط سيتحدد عليه مدة فترة إعداد جديد، ويتساءل هل من الممكن إقامة مباريات ودية خلال فترة الإعداد أم سيتم رفض الأمر في البداية؟

وتابع، مع الأسف اتحاد الكرة بطيئ ومتردد في اتخاذ قراراته، ولا بد من حسم الأمور خلال ساعات منعًا لزيادة المشكلات، مشيرا إلى أنه يتمنى عدم مجاملة الفرق التي في مصلحتها إلغاء الموسم، حسبما ذكر.

بني سويف، تصوير نورهان ذكي
تليفونات بني سويف

ومن جانبه، قال أبو العنين شحاتة، المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي تليفونات بني سويف، إنه لا يظن أن هناك عودة للنشاط الرياضي بسبب فيروس كورونا الوبائي، وكل ما يدور حاليًا يخص الدوري الممتاز فقط.

وأضاف شحاتة، أنه في حال عودة النشاط الرياضي، سيجري للفريق فترة إعداد حسب المدة التي يحددها اتحاد الكرة، بالإضافة إلى إقامة عدد من المباريات الودية.

تليفونات بني سويف، تصوير نورهان ذكي
الفيوم

ويرى الدكتور طارق السواح، عضو مجلس إدارة نادي محافظة الفيوم، أن مسألة عودة النشاط مرة أخرى خطيرة للغاية في ظل الأزمة الحالية وتفشي فيروس كورنا، ويجب النظر بعين الاعتبار أنه ربما تسوء الأحوال حال استئناف الموسم الرياضي.

ويؤكد السواح، أن نادي محافظة الفيوم، أرسل فاكسا إلى اتحاد الكرة، يؤكد له أنه متضامن مع الفرق التي ترفض استئناف الموسم، ولا بد من إلغائه، من أجل حماية أرواح العاملين بالمجال الرياضي من جانب، ومن جانب آخر عدم قدرة الأندية على صرف مستحقات اللاعبين حال عودة النشاط، وعدم توافر أموال لتأجير الملاعب والإعداد.

ويبين أنه في حال عودة النشاط، لا يوجد لدى النادي خطة للعودة والبدء، ويجب على الوزارة والاتحاد إعداد وإصدار بيان ونموذج للأندية تعلمهم فيه بما يتم الفترة المقبلة بشكل واضح، وأن تبرز دورها أيضًا في مساعدة الأندية، خاصة أن هناك إجراءات احترازية لا بد على الأندية من اتباعها، لتجنب تفشي عدوى كورونا، وهي تكاليف إضافية على عاتق النادي.

 

شبان قنا

فيما يرى كمال الزين، المدير الفني لشبان قنا، أن هناك رغبة في عودة الدوري مرة أخري في ظل منافسة الفريق على المربع الذهبي، لكنه لا يعرف إذا كان قرار العودة سيكون لاستئناف الموسم أم لموسم جديد.

وتابع الزين، حال إقرار الإتحاد بعودة الدوري مرة أخري سيتم عودة لاعبي الفريق للتدريبات مرة أخرى، لبدء فترة إعداد سريعة، قبل بدء الموسم مع لعب عدد من المباريات الودية حال موافقة الاتحاد عليها، ثم بدء منافسات الدوري من جديد.

وأضاف مدرب شبان قنا، أنه قبيل عودة الدوري يجب على الاتحاد إعلام الأندية بشأن الإجراءات الاحترازية المقرر اتخاذها، لضمان سلامة لاعبي الفرق، كما أنه لا بديل عن ذلك حال قرار عودة النشاط، ولا بد من تأمين الفرق خلال فترة الإعداد وخلال المباريات، ولكن طاقة الأندية المادية لن تسمح بذلك بالطبع، فيجب أيضا دعم الأندية ماديا من أجل سلامة اللاعبين.

ديروط

بينما أوضح محمد صلاح، رئيس نادي ديروط، أنه ليس لديه مانع من عودة النشاط، لكن يتساءل: من يتحمل تكاليف هذه العودة في ظل معاناة معظم الأندية؟

وأضاف صلاح، أن الأندية لن تدعم بأى مبالغ من أجل العودة، مشيرا إلى أن هناك صعوبة في عودة الدوري الممتاز، فما بالك بأندية الأقسام الأخري.

المنيا

وأكد شديد قناوي، المدير الفني للمنيا، أن عودة النشاط الرياضي دون إجراء الاحترازات الوقائية، أمر شبه مستحيل.

وأضاف قناوي أن خطته في حالة عودة النشاط تتضمن إجراء الكشف الطبي على جميع اللاعبين وأفراد المنظومة بالكامل، قبل النزول للملعب وعدم السماح للاعبين بالسفر والإقامة كاملة بمقر نادي المنيا الجديد لعدم انتشار الفيروس بين اللاعبين.

الألومنيوم

قال صلاح صالح، العام بنادي الألومنيوم، بالطبع نرغب بعودة النشاط الكروي من جديد، ولكن مع وجود سبل وقاية لسلامة اللاعبين، والتي يجب أن توضح من قبل الاتحاد قبل عودة النشاط الرياضي من جديد.

وأضاف صالح، لدي نادي الألومنيوم الإمكانيات لتوفير كافة السبل الاحترازية للاعبين والطاقم الفني حال عودة النشاط، ولكن لا نضمن كيف ستقوم باقي أندية المجموعة بتوفير السبل الاحترازية.

وتابع صالح، أنه حال إلغاء الموسم، فيجب أن يكون كأن شيئا لم يكن، والبدء في تحضيرات الموسم الجديد، لن نعترض على قرار الاتحاد حال إلغاء الدوري، نظرا لتفشي مرض فيروس كورونا.

الوسوم