مواقف وطرائف دور الـ32 في كأس مصر بالألوان الباهتة

مواقف وطرائف دور الـ32 في كأس مصر بالألوان الباهتة

شهدت لقاءات دور الـ32 من مسابقة كأس مصر العديد من المخالفات والمواقف الغريبة وكذلك الطريفة، منها ما كان له دور مؤثر في نتائج المباريات أو ما جعل من البطولة كمنتج يراد تسويقه تظهر بشكل غير احترافي ويسيء لسمعة الكرة المصرية، خاصة ونحن نقترب من المشاركة في العُرس المونديالي العالمي في روسيا 2018.

وفيما يلي نسرد إليكم  العديد مما حدث خلال مباريات الجولة التي شهدت أشياء قد لا نراها إلا في ملاعبنا المصرية.

 في لقاء الزمالك والمنيا:

توقفت المباراة لأكثر من مرة بسبب لاعبي المنيا وسقوطهم المتتالي والمتكرر على أرضية الملعب يشكون من الإجهاد العضلي، ثم مشهد إصابة حارس الزمالك جنش بكسر مضاعف في المرفق بعد تدخل ظهر للجميع أنه عادي ولم يكن أحد يتخيل أن الإصابة ستكون خطيرة بهذا الشكل، واستدعت دخول سيارة الإسعاف للملعب لسرعة إجراء عملية للاعب.

 

في لقاء المقاصة والمريخ البورسعيدي :

لاعب يأخد إنذار ثانٍ ومع ذلك أكمل حكم المباراة اللعب، ثم بعد مرور 5 دقائق يكتشف أن هذا اللاعب لديه بطاقة صفراء مسبقاً فيتم طرده.

سجل محمد مسعد لاعب المقاصة هدف بعد مراوغة الحارس واحتفال مع زملاءه بالهدف وبعد مرور 3 دقائق عاد الحكم ليلغي الهدف بداعي أن الحكم الرابع أبلغه أن اللاعب الذي مرر لمسعد لم يلحق بالكرة وأنها تخطت بكامل محيطها خط التماس، في ثاني الوقائع الغريبة بتلك المباراة.

وبعد مرور 65 دقيقة من المباراة اكتشف حكم المباراة ارتداء اللاعبين “أحمد سامي ومحمود وحيد” من المقاصة لنفس رقم القميص (14) فطلب تغيير أحدهما للرقم حتى لا يؤثر ذلك على سير اللقاء، في مخالفة صارخة لقوانين كرة القدم.

وسجلت المباراة 3 حالات طرد منها 2 للمريخ وواحدة للمقاصة فلعب الفريقان 10 لاعبين مقابل 9 ولكن بعد مرور عدة دقائق أصيب أحد لاعبي المقاصة بشد في العضلة الضامة وكان الفريق قد أجرى تغييراته الثلاثة، فاضطر المدير الفني لإكمال المباراة بنقص عددي ليتساوى الملعب بـ 9 ضد 9.

وأخيرًا وفي الدقيقة 120، قرر مخرج اللقاء إنهاء البث التلفزيوني للقاء ومازال هناك مخالفة يحتسبها الحكم والجميع انتقل للاستوديوهات التحليلية على أن اللقاء انتهى بنتيجة 2-1 ، لنفاجأ جميعا بعد فترة وجيزة من أن المباراة لم تنته وسجل عبدالله الشحات للمقاصة الهدف الثالث الذي لم يره أحد سوى من بالملعب.

 

في لقاء الأهلي وتليفونات بني سويف :

احتسب حكم اللقاء 3 ضربات جزاء للأهلي أضاع منها حمودي ضربتين وسجل عماد متعب ركلة في واقعة غريبة تحدث للنادي الأهلي.

 

في لقاء الاتحاد السكندري وألعاب دمنهور:

حارس ألعاب دمنهور لعب المباراة بدون رقم على قميصه.

الهدف الثاني للاتحاد السكندري جاء من لمسة يد واضحة للاعب الاتحاد محمد عبدالمجيد ولم يراها الحكم ومساعديه.

بعد الهدف الثاني قام عبدالمجيد بحمل أحد أطفال جمع الكرات التابعين لمدرسة ناشئين زعيم الثغر واحتفال معه بالهدف.

 

وأخيراً في أكثر من لقاء خلال الجولة حدث عطل فني بوحدة البث المباشر للمباريات وبسبب ذلك تم نقل بعضها بكاميرا واحدة وفي الأغلب تكون تابعة لإحدى القنوات مع المراسلين.

الوسوم