المنيا على قدم وساق واللافتات تغزو النادي قبل ساعات من الانتخابات

 

أنهى مسؤولو نادي المنيا، برئاسة المهندس محمود الصاوي، كافة استعدادته الخاصة، قبل إجراء الانتخابات، التى ستقام يوم الجمعة المقبل، لانتخاب مجلس إدارة جديد يدير النادي لمدة 4 سنوات مقبلة، بدلا من المجلس المعين الحالي.

إجراءات العملية الانتخابية

وأكد أيمن عبد العليم، المدير التنفيذي لنادي المنيا، إن عملية التصويت سوف تبدأ  في التاسعة صباحًا وتستمر حتى السابعة مساءً، تحت إشراف قضائي، وكذلك إشراف من الجهة الإدارية بمديرية الشباب والرياضة بالمنيا.

وأضاف عبد العليم، في تصريحات خاصة لـ”استاد ولاد البلد”، أن نسبة من لهم حق التصويت 2933 عضوًا، هم الذين قاموا بتسديد اشتراكات عام 2017، ويحق لهم المشاركة في الجمعية العمومية والإدلاء بأصواتهم، في تلك الانتخابات، التي تشهد تنافسا قويا، في ظل وجود 48 مرشحا في السباق الانتخابي.

وأوضح عبد العليم أنه في حال حضور 20% من هؤلاء الأعضاء تعقد الجمعية العمومية العادية، ويتم مناقشة بنودها من الميزانية والحساب الختامي، ثم يتم فرز الأصوات للتعرف على مجلس الإدارة الجديد بنادي المنيا.

 

جلسه بين رئيس النادي وجميع المرشحين 

وقبل عقد الانتخابات يوم الجمعة المقبل، حرص محمود الصاوي، رئيس مجلس إدارة المنيا، على عقد جلسه مع جميع المرشحين لانتخابات النادي على المقاعد المختلفة، سواء الرئاسة أو أمين الصندوق والنائب والأعضاء فوق السن وتحت السن.

5 لجان انتخابية و48 مرشحا يتنافسون 

وأكد أيمن عبد العليم، مدير النادي، أن عمليات التصويت وتسجيل الحضور ستتم داخل 5 لجان بالنادي، تحت إشراف من هيئة قضايا الدولة والجهة الإدارية، مؤكدا أن تلك الانتخابات سوف يتنافس فيها 48 مرشحا.

يتنافس على منصب الرئيس 5 مرشحين، هم أحمد ثروت حسن أبو عالية، وجمال سالم وارد، وحسام الدين مختار، وعاطف عبد الجابر، ومحمد حمدي ماضي، بينما يتنافس على مقعد نائب الرئيس 5 آخرين، هم أحمد عمر حسن، وضياء السيد الصوفي، طارق محمد صلاح الدين ، عصام خلف كامل، وعلي فهمي إسماعيل، ويتنافس على مقعد أمين الصندوق 5 مرشحين، هم أحمد مصطفى أحمد، وعصام محمد عبد الحميد، ومحمد فاروق عبد الحميد، ومحمد فؤاد علي، ومعتز جمعة حسن.

أما مقعد العضوية فوق السن فعددهم 5 مقاعد، يتنافس عليهم 23 مرشحًا، هم أحمد خيري محمد مرزوق، وأحمد طه أحمد، وأحمد على محمود، أسامة عبد الخالق عبد الوهاب، وأشرف وهيب حنا، وإمام محمد كامل، وجمال سيد محمد، وجمال محمد شحاتة، وخالد فايز عبد العزيز، ورحاب سراج الدين محمد، وسحر بهاء الدين كيلاني، وطارق إسماعيل إبراهيم، وطارق محمد مهران، وعصام محمد علاء الدين، وعلي مجدي علي، وعمرو عبد القادر أحمد، ومحمد جلال عبد الرحمن، ومحمد فوزي عبد العزيز، ومصطفى فتحي سيد، ومصطفى محمد سيد، وناصر عمر السيد، ونور الدين مدكور حسن، وياسر السيد ابراهيم.

وعلى مقاعد تحت السن، يتنافس 10 مرشحين فقط، هم أحمد عمر رفاعي، وإسلام بشر كيلاني، وسامح عبد الحكيم عبد المجيد، وعمر مهدي رسمي، ومحمد أحمد شحاتة، ومحمد أحمد عبده، ومحمد حسن توفيق، ومحمود فتح الله عبد الفتاح، وهاني أحمد هشام، وياسر أحمد عبد الله.

طريق التصويت 

ويدلي أعضاء الجمعية العمومية ممن لهم حق التصويت، خلال الجمعية العمومية، بأصواتهم في ورقة الانتخابات باختيار مرشح واحد في منصب الرئيس، ومرشح واحد في منصب نائب الرئيس، وكذلك مرشح واحد في منصب أمين الصندوق، واختيار 5 مرشحين في منصب عضو فوق السن، واختيار اثنين من المرشحين في منصب تحت السن، وفي حالة وجود أي كشط أو شطب في ورقة إبداء الرأي يصبح الصوت باطلًا.

 

انسحاب الصاوي لصالح عبدالجابر 

شهدت تلك المعركة الانتخابية بنادي المنيا قيام المهندس محمود سعد الدين الصاوي، رئيس النادي الحالي، بالانسحاب من السباق الانتخابي، بعدما تقدم بأوراق ترشحه رسميا للمنافسة على الرئاسة، لكن انسحب رسميا، عقب الجلسة الودية، التي جمعتهم مع المرشح عاطف عبدالجابر في وجود مجموعة من أعضاء النادي وأقارب الطرفين، وتم التوصل لانسحاب محمود الصاوي من السباق الانتخابي، ومساندة عاطف عبدالجابر في الانتخابات، حرصا على منع تفتيت الأصوات لصالح مرشح آخر.

اللافتات تملأ النادي

يشهد مقر نادي المنيا وجود عدد كبير من اللافتات والبنرات للمرشحين، الذين يتنافسون في السباق الانتخابي لنادي المنيا، حيث لجأ كل مرشح لوضع لافتات وبنرات بأحجاك كبيرة داخل النادي، لكسب تأييد ودعم أعضاء الجمعية العمومية، فيما لجأ جمال سالم، المر شح لرئاسة النادي، وعاطف عبدالجابر ومحمد حمدي، المرشحين للرئاسة، للوحات المضيئة التي تحمل أسمهاءهم، لكسب تأييد ودعم أعضاء النادي، بالإضافة لقيام جمال سالم بتعليق لافتات لصور له وقت تواجده مع نادي المنيا، مع جيل الثمنانيات، وقت تواجده كلاعب مع فريق المتيا، حرصا منه على تذكير الأعضاء بتاريخه الكروي مع نادي المنيا، ومحاولة كسب الرياضيين زملائه السابقين بالملاعب.

 

الوسوم