المدير الفني لغزل شبين يرصد أسباب غياب الفريق عن الترقي بالقسم الثالث

المدير الفني لغزل شبين يرصد أسباب غياب الفريق عن الترقي بالقسم الثالث أشرف السيسي

يعد أشرف السيسي أحد أبناء فريق غزل شبين منذ أن كان لاعبا بمدرسة الكرة في الغزل، ثم تدرج في قطاعات الناشئين، حتى الانضمام إلى الفريق الأول، لكن الإصابة حرمته من إكمال مسيرته في الملاعب، إذ اعتزل مبكرًا في سن السابعة والعشرين عامًا.

عمل في مجال التدريب كمدرب عام في أندية غزل شبين مع الراحلان عزت ذو الفقار، ومصطفى الجيلاني، ومدرب عام لنادي منوف مع المدير الفني عادل عبدالواحد، قبل أن يتولى المهمة الفنية بمفرده، ثم تولى منصب المدير الفني لفريق ميت خاقان، لموسمين، وتولى السيسي مهمة الإدارة الفنية لنادي وطني شبين لموسمين أيضًا، وصعد بالفريق من القسم الرابع للقسم الثالث، ونافس قبل ثلاث سنوات على الصعود للقسم الثاني مع وطني شبين، قبل التعادل بالجولة قبل الأخيرة مع فريق تلا، ثم تولى السيسي منصب المدير الفني لغزل شبين، عقب هبوط الفريق من القسم الثاني، ونافس على صعود الغزل مع فريق ميت خاقان الذي تأهل وقتها للقسم الثاني.

تولى السيسي مجدداً قيادة غزل شبين مطلع الموسم الحالي قبل أيام من انطلاق القسم الثالث خلفًا لجمال السحيمي، الذي تمت إقالته عقب انتهاء فترة الإعداد للموسم المنقضي، وحرص “استاد ولاد البلد” على محاورة المدير الفني لغزل شبين لمعرفة أسباب غياب الفريق عن التأهل للترقي، وعوامل عودة الغزل للقسم الثاني مجددًا، ومدى إمكانية استمراره في الموسم الجديد مع الفريق المنوفي.

– ما هي أسباب عدم وصول غزل شبين لدورة الترقي؟

توليت مهمة تدريب الغزل قبل أسبوع من انطلاق الموسم، ولم أتكمن من اختيار اللاعبين، بجانب إكمال القائمة، وعدم وجود استبدال في ذلك التوقيت، لكننا لعبنا في حدود الإمكانيات المتاحة من جانب مجلس الإدارة، وشهد الموسم الحالي غياب أكثر من لاعب لفترات بسبب الإصابات وهم محمود الأشرم، ومحمود شيحة، بجانب سفر اللاعب محمد أبو الغز، قبل انتهاء الموسم، وتواجد الثنائي أحمد طلعت وأحمد بدر بالتجنيد، فلم نجد البدائل لهؤلاء اللاعبين لكونهم من العناصر الأساسية والهامة في قوام غزل شبين، لذا عانينا من قلة اللاعبين خلال المباريات، مما أدى إلى تعثر الفريق في أكثر من مباراة، بجانب غياب عنصر التوفيق.

–  هل قدمت التقرير الفني عن الموسم المنصرم؟

قمت بتسليم التقرير الفني إلى مجلس الإدارة، ومن المنتظر حسم بعض الأمور قبل قدوم شهر رمضان، سواء باستمراري كمدير فني للغزل، أو البت في العروض المقدمة إليّ من بعض الأندية.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

– ماذا عن اللاعبين المنتهية عقودهم في الغزل؟

يوجد 6 لاعبين انتهت عقودهم بالفعل مع فريق غزل شبين، وهم إسلام فرج، ومحمود شيحة، وأحمد بدر، ومحمود الأشرم، والسيد دويدار، وأحمد بنها، لكن يوجد اتفاق مع معظم هؤلاء اللاعبين على تجديد التعاقد مع فريق غزل شبين خلال المرحلة المقبلة.

– أسباب غياب غزل شبين عن دوري القسم الثاني لأكثر من ثلاث سنوات؟

يجب على مجلس إدارة غزل شبين وضع خطة مستقبلية لصعود الغزل مجددًا للقسم الثاني، منها استقرار الأجهزة الفنية، والإتفاق مع المدير الفني الذي يتولى قيادة الفريق على مدة محددة للتأهل، سواء في خلال سنة واحدة أو أكثر، فتعاقب الأجهزة الفنية على أي فريق يؤدي إلى عدم الاستقرار، وبالتالي زيادة سنوات عدم ظهور غزل شبين في القسم الثاني، بجانب توفير الإمكانيات المطلوبة للصعود.

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

– ماذا عن تدعيم غزل شبين في الموسم المقبل؟

في حالة الاستمرار مع الفريق الموسم المقبل، سندعم الغزل بعشرة لاعبين منهم خمسة لاعبين “سوبر”، من أجل المنافسة، خاصة في ظل تواجد أندية صاحب إمكانيات كبيرة، منها بنها، وبهتيم، وسرس الليان، فالجميع يعمل على تكوين أندية فوية من أجل الصعود للقسم الثاني.

– ما رأيك في تجربة تلا بالوصول هذا الموسم للترقي؟

فريق تلا ظهر بشكل متميز هذا الموسم بفضل تواجد مدير فني كفء، وتوافر بعض اللاعبين المميزين، بقيادة المدير الفني عماد سرور، وفي حالة استمراره مع تلا الموسم المقبل سيظهر الفريق بشكل أكثر تميزًا في ظل ما يملكه من خبرات وأخلاق عالية، بجانب دعم مجلس الإدارة في حدود الإمكانيات المتاحة لهم.

الوسوم