المجموعة السادسة: كفر الشيخ عالقمة.. مطروح والزعفران وحديد طنطا في القاع.. مياة البحيرة الحصان الأسود

المجموعة السادسة: كفر الشيخ عالقمة.. مطروح والزعفران وحديد طنطا في القاع.. مياة البحيرة الحصان الأسود
كتب -

كتب – رضا أبو مريم:

أسدل الستار على مباريات الدور الأول بالمجموعة السادسة، لدوري القسم الثاني؛ بتصدر فريق كفر الشيخ بقيادة مديره الفني أشرف خضر، قمة المجموعة برصيد 24 نقطة من فوز 6 لقاءات وتعادل مثلهما، وهزم مرة واحدة، وحصد لقب أفضل دفاع؛ حيث اهتزت شباكه 4 مرات خلال 13 مباراة.

واستحق نادي مياة البحيرة  لقب الحصان الأسود على الرغم من قلة الإمكانيات المادية المتاحة، استطاع حصد المركز الثالث برصيد 23 نقطة بالتساوي مع الأولمبي صاحب المركز الثاني بنفس الرصيد إلا أن فارق الأهداف لصالح الثاني.

وفاز المياة في 6 مباريات وتعادل في 5 وخسر في اثنين نفس حال الأولمبي.

جاء فريق مركز شباب الضبعة الأعلى تهدفياً  بتسجيله 27هدفا، فيما نال حديد طنطا ومطروح الأسوأ دفاعيا.

وكان شباب الضبعة  أكثر الفرق تعادلات في تلك المجموعة؛ بتعادله 6مرات، وحصد 21 نقطة محتلا المركز السادس.

أما فرق حديد طنطا والزعفران ومطروح أصحاب الـ 9 نقاط؛  فهم أكثر الفرق هزيمة بواقع 8 هزائم وفوزين  لكل فريق، وكانوا أسوأ دفاعا بالمجموعة؛ فاهتزت شباكهم 27مرة لحديد طنطا ومطروح بينما اهتزت شباك الزعفران 24 مرة.

تغيير 5 أجهزة فنية 

شهدت الأجهزة الفنية  لفرق المجموعة والبالغ عددها 14 فريقا، تغيرات طفيفة خلال الدور الأول؛ حيث تم تغيير خمس أجهزة فقط، فاعتذر حمادة يونس عن تدريب شباب كوم حمادة وتولى خالد الشرقاوي مهمة تدريب الفريق خلفا له.

وتولى المدرب العام لفريق الحمام ناصر بسيس المسئولية الفنية خلفا لهشام يكن بسبب سوء النتائج، واعتذر عبد الله الصاوي عند تدريب مطروح ليتم إسناد المهمة إلى محمد الخراشي.

وتولى السعيد أبو السعود قيادة تدريب مركز شباب العبور خلفا لعبد الصبور بعد مباراتين، وأنهى مجلس إدارة الزعفران الجدل حول مصير الإبقاء على جمال الشرقاوي كمدربا عاما والاستقرار على علاء إبراهيم مديرا فنيا، بعدما جاء في المنتصف محمد صبري المدير الفني الحالي لفريق بني عبيد مديرا فنيا للفريق يومين ثم رحل.