استياء بالشباب والرياضة بالفيوم بعد خروج فرق الدرجة الثانية من كأس مصر

استياء بالشباب والرياضة بالفيوم بعد خروج فرق الدرجة الثانية من كأس مصر
كتب -

الفيوم – وائل خليل:

عبر عاصم مرسي مدير عام الشباب والرياضة بالفيوم، عن غضبة واستياءه تجاه نتائج فرق الفيوم وسنورس ومنية الحيط والتي تلعب ضمن فرق المجموعة الثانية شمال الصعيد الممتاز “ب”.

حيث تلقي الفيوم خسارة من الأسيوطي بركلات الترجيح بنتيجة 6/5 علي ملعب الأسيوطي ببني سويف، وسقط مركز شباب سنورس أمام غريمة التقليدي مركز شباب أبشواي على ملعب استاد الفيوم بنتيجة 1/0، وخرج منية الحيط علي يد ببا ببني سويف بنتيجة 1/0 .

وقال “مرسي”؛ “يؤسفني الخروج المبكر لهذه الفرق الثلاثة من التمهيدي الثالث للكأس، علما بأن الفرق التي خرجوا علي يدها ليست بالقوة الضاربة التي يعمل لها ألف حساب”.

وعلي جانب آخر قال أحمد صبري مدير منطقة الكرة بالفيوم، أن إستهتار اللاعبين بالمنافس سلب منهم المباراة في نهايتها، وأن منية الحيط قد لعب بالناشئين، وأن ذلك كان مؤشرا على عدم احترام الخصم، مما تسبب في الهزيمة والخروج المبكر من الكأس أمام ببا الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة .

وأضاف أن سنورس قد لعب على نفس وتيرة منية الحيط وأراح ستة لاعبين من الكيان الرئيسي للفريق، واستهان بالخصم في بداية المباراة وفرط في العديد من الفرص في الشوط الأول مما جعل فريق أبشواي يدخل في جو المباراة ويتغلب عليه.

أما الفيوم فقد وقع في مباراتة أمام عملاق المجموعة الثانية لدوري الدرجة الثانية شمال الصعيد وقدم عرضا قويا ولكن فارق الإمكانيات جعلت الحظ يحالف فريق الأسيوطي بالتغلب علية والعبور نحو دو الـ 64 في الكأس.